هي: عالمة الفلك والفيزياء، شادية رفاعي حبال

Shadia Habbal

المصدر

ايمان زهير

هل حقاً تعتقدون أنّ النساء لم يقدمن شيئاً للعلم؟، لفتتني مرّة صورة يدّعي مصممها أنّ الرجل والمرأة (10- صفر) في مجال العلوم، دون أن يدري صاحبها أنّه هو الصفر في مجال الثقافة والمعرفة، ولا يعرف الا ما علّمه التعليم الرسمي، الذي للأسف يُهمّش المرأة ولا يذكر انجازاتها أبداً، لذلك نحن موجودون هنا لنخبركم بالجانب الحقيقي للمرأة وعقلها العظيم، و هي لهذا اليوم عالمة الفلك والفيزياء السورية شادية رفاعي، والحاصلة على  درجة البكالوريوس في علوم الفيزياء والرياضيات من جامعة دمشق، والماجستير في الفيزياء النووية من الجامعة الأمريكية في بيروت، و الدكتوراه من جامعة سينسيناتي في ولاية أوهايو الأمريكية

شاركت الدكتورة شادية في الإعداد لرحلة أول مركبة فضائية تدور داخل الهالة الشمسية ( المسبار الشمسي) التابع لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا، نظراً لأبحاثها في مجال التنظير الشمسي، اذ أجرت تجربة التنظير على الشمس أثناء الكسوف في الهند، وكانت قد نجحت في اختبار ومراقبة 14 كسوفاً شمسياً.

وليس فقد في الهند فقد قادت أيضاً عدة حملات علمية لرصد كسوف الشمس حول العالم،في  جواديلوب  عام (1998) و الصين عام  (2008) وبولينيزيا الفرنسية عام (2010).

manoa-ifa-habbal-s

وتترأس الدكتورة منصب أستاذ كرسي فيزياء الفضاء في جامعة ويلز البريطانية، كما أنّها شغلت منصب باحثة لمدة عام كامل في المركز الوطني لأبحاث الغلاف الجوي في بولدر، وكذلك عينت كباحثة في مركز فيزياء الفضاء سميث سونيان في جامعة هارفاردالأمريكية، لمدة سنتين.وترأست كرسي الأستاذية في جامعة ويلز البريطانية، وقد تمّ تعيينها أيضاً كمحررة في مجلة البحوث الجيوفيزيائية قسم فيزياء الفضاء كما استلمت قيادة أكاديمية لنساء العلم المسماه ب “النساء المغامرات”.

وفي هذا السياق لا بدّ أن نذكر بعض النماذج العربية المشرفة، لسيدات يعملن في وكالة الفضاء الأمريكية ( ناسا)، مثل سلوى رشدان من المغرب التي تعمل على تطوير نموذج يسمح بالتأقلم مع التغيرات المناخية، و دانا البلوشي وهي طفلة إماراتية عمرها عشرة سنوات، التحقت بالوكالة من أجل تدريبات بهندسة الفضاء وإجراء اختبارات على الروبوت الفضائي، ولا بدّ من ذكر المهندسة أسماء بوجبيار من المغرب وهي من أوائل النساء العربيات والأفريقيات اللواتي انضممن إلى “ناسا” حيث  تقدمت  لطلب إجراءات بحوث ما بعد الدكتوراة في ناسا سنة 2013،  بالإضافة لعملها على أبحاث تتعلق بالتوازن الكيميائي بين الغلاف والنواة.

خمسة مظاهر للعنف لا تعرفها المرأة المعنفة

 
يلفتني دوماً عدد السيدات المعنفات دون أن يدركن ذلك،  اذ إنّه من المتوقع أن تكون علامات العنف ضد المرأة واضحة، ويمكن إدراكها بسهولة، انما في الواقع إن العنف الممنهج وغير النمطي يمكن لأي امراة ان تقع ضحية له، فهو يأتي تحت مسميات محببة مثل الحب والغرام، والتي قد تكون مربكة أحياناً للمرأة، فتراها مرهقة من سلوكيات سلبية، قد تقلص من المساحة المتاحة لها كإنسانة مستقلة، وبنفس الوقت ترتبك من محاولات إرضاءها بعد الاساءة.
فالسلوك النمطي للرجل العنيف هو شعوره بالندم بعد ادراك ما فعل، فترى المرأة سلوكا محببا مماثلا للسلوك العنيف من حيث الكم والمبالغة.  الرجل المسيء عادة ما يكون أيضاً بارعاً بالتلاعب النفسي بمن أمامه، فتجدينه سيد المناورة وقلب الأدوار،  فبعد واقعة الاساءة سرعان ما يتحول الى امرؤ القيس ونزار قباني في جلباب واحد.
المظاهر التالية، حتى وان لم تكن ضرباً مبرحاً، فهي تتسبب بتآكل ثقتك بنفسك وسيادتك لذاتك، فتنبهي لها ولا تدعي هذه العلاقة السلبية تأخذ منك كينونتك كامرأة

أولاً: الغيرة

قد يختلط الامر علينا جميعاً، وذلك بسبب تمجيد الغيرة في المحتوى الفني والغنائي، فتجد اغلب الأغاني في التراث العربي تسيطر عليها مشاعر الغيرة وقد اختلطت بمشاعر الغرام والحب. مِن الصعوبة التفرقة ما بين مشاعر الغيرة اللطيفة والمحببة، وما بين الغيرة الهدامة، التي تتعدى كونها مشاعر غيرة بريئة الى هوس بالسيطرة. فالغيرة ان كانت شعور عرضي في فترات متباعدة فلا ضرر منها، بينما ان كانت ممنهجة ومستمرة كل الوقت، فقد يشكل ذلك سلوك مقلق. وقد تتجلى مشاعر الغيرة فيما يتعلق باللباس، أو الأصدقاء، أو النشاط الاجتماعي، فان كان شريككِ يتحول الى وحش كاسر اعتراضاً على اي من هذه الأمور، فيعتبر ذلك عنفاً ضدك.

ثانياً:الغضب

 
مشاعر الغضب العارمة والمصحوبة بإساءةٍ لفظية من شأنها التقليل من ثقتك بنفسك، حتى وان كانت كرد فعل لموقف او نقاش، فلتعلمي عزيزتي ان الصراخ والإهانة ليسا من السلوكات الحضارية والمقبولة بالتعامل معكِ كامرأة، وقبولك لهذا السلوك واستسلامك أمام نوبات الغضبـ بسبب شعورك بأنك المتسببة بهذا السلوك هو اكبر خطأ ومسبب لهذه الاهانة، لأنّ  العلاقة بين الرجل والمرأة علاقة مبنية على المودة والرحمة، وعمودها الأول والأخير هو الاحترام. لذلك اذا فقدت العلاقة أيّاً من اعمدتها، وباتت مصدراً للألم، والخوف فلا بد أن تعيدي حساباتك، فهذا الرجل الغاضب، يمنح نفسه حرية الاساءة، والفوقية الجسدية، وفي قرارة نفسة لا يعرف حدوده كشريك حياتك.

ثالثاً: السيطرة

الاساءة عادة ما تكون مرتكزة على السلطة والسيطرة، لذلك لا يكتفي فقط بمنعكِ من الخروج، او الإلتقاء بالأصدقاء، إنما يتعدى ذلك الى المرواغة وإقناعك بالعدول عن القيام بمهام تتعلق بك كشخص مستقل؛ مثل الدراسة، او العمل، أو ممارسة هواية معينة، أو السفر، وما الى ذلك. كما قد يتذرع بأي سبب لعدم كسب قوتك، وحرمانك من استقلاليتك المادية، مما يُحد من قدرتك على اتخاذ القرار.

رابعاً:الترويع والتهديد

 
إنّ من اهم أسباب نجاح العلاقة بين الرجل والمرأة هو شعور المرأة بالامان، والتهديد، وان كان من قبيل المزاح والمداعبة، هو مؤشر لسلوك مقلق.  وإن كان حدسك بوجود شيء خاطىء في هذا النوع من الكلام، فلتعلمي بأنّ شعورك في مكانه، وان هذا السلوك ليس أساساً لعلاقة صحية بغض النظر عن مبرراته.

خامساً: العنف الجنسي

 
غالباً ما يختلط على المرأة في العلاقة الزوجية “العلاقة الجنسية برضى” و “العنف الجنسي”، وهو أن يجبرك زوجك على العلاقة الحميمة رغماً عنك، وذلك من قبيل الواجب، او الحق الشرعي.  واعلمي بانه من حقكِ الرفض للعلاقة الحميمة، وإجبارك عليها يعتبر اغتصابا لحقك في جسدك. الأساس في العلاقة الحميمة هو اللين والرغبة من الطرفين.
وفي الختام، ان لاحظتِ أيّاً من هذة المؤشرات، فإنك على الأغلب في علاقة غير صحّيّة.

ما الذي يجعل تونس تتصدر أجرأ الإحتجاجات النسوية عربياً؟

29028170_1239530032845131_2486685480544894976_nالمصدر: صورة من مظاهرة للمطالبة بالمساواة في الميراث في تونس

ايمان زهير

إرتبطت تونس بالمرأة بشكلٍ متجذّر، فيكفي أن تكتب كلمة تونس على مواقعِ البحث حتى تجد العديد من الأخبار التي تمسّ جوهر إنسانية المرأة، والتي تطالب كذلك بإنقاذها من الأحكام الذكورية. فالمرأة التونسية اليوم تتصدر الإحتجاجات المُناهِضة للتمييز بين الجنسين ضمن كافّة المحاور، رغم الإنتقادات المُصاحبة عربياً، فنجدها تخوض حرب المساواة في الميراث، وإلغاء المهور، وغيرها الكثير من حملات التغيير، التي تشنّها الحركات النسوية التونسية نساءاً ورجالاً بإقدامٍ وجرأة دون أن تأبه لكل العراقيل التي يضعها المتشددون والذكوريون، على عكس باقي الدول العربية التي لا تجرؤ نساؤها على الخوض في مثل هذه المواضيع، رغم أنّها تعاني من محددات أكبر.

فلاشباك على أهم الإحتجاجات والإنجازات التونسية

14179125-F094-4B28-8B65-0159B899F863_cx0_cy8_cw0_w1023_r1_s_185030_highresالمصدر: من خطاب السبسي عام 2017

 

[quote]

“المساواة بين الرجل والمرأة التي أقرّها الدستور التونسي يجب أن تشمل جميع المجالات بما فيها المساواة في الإرث” ~ الباجي قايد السبسي

[/quote]

 قادت الجمعيات النسوية التونسية، والتحالفات المدنية في 10 آذار- مارس 2018، مسيرة للمساواة في الميراث بين الجنسين، أمام مقر البرلمان التونسي، وحملت اللافتات مقولات مناهضة لهذا التمييز، مثل : “الميراث حق موش مزية”، وقد أُعتمدت هذه الجملة شعاراً للمظاهرة، وقد كان الرئيس التونسي باجي قايد السبسي في يوم المرأة التونسية الوطني العام الماضي، قد دعا الى المساواة بين الرجل والمرأة في كل المجالات بما فيها المساواة في الميراث.

 في تموز من عام 2017 أخذت تونس موقفاً صارماً ضد التحرش، فقد صادقت على قانونٍ يجرّم العنف ضد المرأة، واتخذ تدابير وإجراءاتٍ صارمة لكل من يجرؤ على مضايقة إمرأة، وينص القانون على أنه “يعاقب بالإعدام كل من واقع أنثى باستعمال العنف، والسجن مدى الحياة لكل من واقع أنثى من دون رضاها”.  وفي ذات السياق أصدر مفتي الجمهورية التونسية عام 2015 فتوى بتحريم الإغتصاب الزوجي، مؤكداً أنّ العلاقة الزوجية السليمة تقوم على الرضا، وأشار المفتي الى أن الدين الإسلاميّ فرض على الزوجين “آداب المعاشرة الزوجية”، وأن الرسول أوصى أن تكون لهذه العلاقة مقدمات تحبب فيها، وبالتالي لا يجوز أن تقوم على الإكراه.

وقد طالب الرئيس السبسي أيضاً بإلغاء القانون 73، الذي ينص على منع زواج المسلمة من أجنبي، وكذلك أعلن  بإقرار تحقيق المساواة في الأجور بين المرأة والرجل في القطاعين الزراعي والصناعي.  ولا بدّ من ذكر أنّ تونس  تمنع تعدد الزوجات منذ عام 1956، بموجب  الفصل 18 من قانون الأحوال الشخصية، لسنة 1958 والذي ينص على حظر تعدد الزوجات، ويسن عقوبات رادعة لمن يرتكب هذا الفعل.

 ما الذي يجعل تونس تتصدر أجرأ الإحتجاجات النسوية عربياً؟

Fmzali_mmzali_bourguibaالمصدر:  صورة للوزيرة فتحية مزالي، ويكيبيديا

[quote]

 سأفرض حرية المرأة وحقوقها بقوة القانون، لن أنتظر ديمقراطية شعب من المنخدعين بالثقافة الذكورية ~الحبيب بورقيبة

[/quote]

لقد أُسست تونس على إحترام وإبراز دور المرأة، فكان لهذا دوراً فاعلاً في تثبيت حجر الأساس الذي نهضت عليه المرأة التونسية، وأصبحت الأقوى عربياً، والأعلى صوتاً في المطالبة في حقوقها، رغم كلّ التيارات المُعاندة من المتشددين.

فمنذ أن استقلت تونس عام 1956، تسلم بورقيبه الرئاسة، بورقيبة الذي اشتهر وعُرف بدعمه الكبير للمرأة، فقد قام فوراً بدعم تأسيس الإتحاد النسائي الذي حمل شعلة ثورات التغيير للمرأة التونسية، وكذلك قام بإصدار قانون يمنع تعدد الزوجات، والذي للآن تتذوق المرأة التونسية مشاعر الفخر والعزة على إثره، وكذلك تميّز في خطاباته التي تدعوا الى إشراك المرأة في مسيرة العمل والصناعة، وكذلك المساواة في التعليم، ومنع زواج القاصرات، وحثّ على تشجيع وضرورة إشراك المرأة في السياسة، اذ عيّن فتحية مزالي وزيرة للأسرة والنهوض بالمرأة، لتكون هذه الوزارة محطة تغيير رائعة على خُطى الإصلاح.

والى جانب الوزارة التي عُنيت بالنهوض بالمرأة، تم إصدار مجلة الأحوال الشخصية عام 1956،  والتي تهدف الى المساواة التامة بين الرجل والمرأة، وسن قوانين لصالح المرأة بما يخص الزواج والطلاق.

المطالب المتواضعة للنساء في باقي الدول العربية

20091022big47413المصدر: صورة لدفتر العائلة الأردني، عمون

تمشي المرأة في باقي الدول العربية في خطواتٍ ثقيلة نحو المطالبة في قوانين عادلة ومنطقية،  فترتفع نسبة التشدد الديني والتعصب الثقافي والفكر الذكوري فيهن بصورة أكبر، لتواجه المرأة في مثل هذه الدول تحديات أكبر، وسقف طموحات منخفض، ففي الأردن مثلاً ما زال دفتر العائلة يحوي أربع ورقات في بند الزوجة، ولا تجرؤ الحركات النسائية الحديث حول هذا الموضوع أوحتى عرضه على طاولة النقد.  وكذلك الحال في باقي الدول العربية ما عدا تونس بالطبع، بالإضافة الى الجزائر والمغرب اللواتي تسبقن المرأة العربية بقليل،  ناهيكم عن اعتبارالمرأة الأردنية غريبة عن أطفالها، فالقانون الأردني لا يسمح للأم الأردنية بإعطاء مولودها الجنسية، بينما مُنحت المرأة التونسية هذا الحق منذ عام 1993 .

 

كلاكيت: صه، الفتيات لا يصرخن

231756_294المصدر: صورة مأخوذة من الفيلم

نودّ أن نشارككم اليوم بالفيلم الإيراني المأخوذ عن قصة حقيقية مؤلمة: “صه.. الفتيات لا يصرخن” للمخرجة والمؤلفة الإيرانية بوران درخشندة.  يتناول الفيلم قضية بالغة في الأهمية، وهي التحرش الجنسي بالطفلات، ويتطرق الى أحد أسبابه ومراحلة والنتائج التي تقع عنه وتأثيرها على حياة الطفلات في كافة مراحل حياتهن. تدور أحداث الفيلم حول قصة فتاة جامعية تبلغ من العمر 28 سنة، تفشل مراسم خطوبتها مرتين، وفي الخطوبة الثالثة، وعندما كانت تستعد لعقد قرانها، تواجه مشهدا يعيدها الى فترة طفولتها.

ولعل أكبر أسباب تفشّي التحرش، والذي حاول الفيلم ابرازها، هي سكوت الضحية وخوفها من الحديث عمّا يحصل معها، نتيجة تهديد الجاني لها بقيامه بفضيحة عائلتها لو تحدّثت، فيتشكل لدى الطفلة شعوراً بالذنب تجهل ماهيته،  ويستمر الجاني في اغتصابها.

نعم تصمت الضحية حتى لو كانت طفلة، خاصّة ان لم تجد أما وأبا يحتويانها ويسمعانها؛ فالتخويف المُجتمعي، ومعنى العار يتربى مع الفتاة في المجتمعات الذكورية منذ صغرها، حتى لو كانت تجهل معناه، ليتركها حائرة ومكلومة .

تقول المحامية، التي كانت شخصية في الفيلم، وهي تُرافع عن الضحية المُتهمة، وتروي قصة أحد النساء اللواتي تعرّضن لاغتصاب وقدّمن شكوى: “كيف يمكن أن يكون لهذا المُعتدي لوحده فقط  35 جريمة اعتداء سابقة غيرها، دون ان تتقدم امرأة واحدة بالشكوى، فبالتأكيد إنّ سبب سكوتهن أن الضحية وعائلتها يريدون الحفاظ على شرفهم. ” بالتأكيد، هذا ما يحدث تماما، إنّ شرف المجتمعات الذكورية المربوط بالأنثى هو سبب تفشّي هذه الجرائم، وتقديم الضحية على هيئة مُذنبة ومتهمة.

 شاهدوا الفيلم، وشاركونا ردود أفعالكم.

 

 

انفتاح ايه اللي جاي تقول عليه… خلع الحجاب

maxresdefault (1)

 إيمان زهير

[quote]

“خوفُ الفتياتِ مفهوم، لأنّ المجتمع غير ودود أبداً في التعامل مع مثل هذه القضايا، لكن بنظري غير مبرر، لأنّ كلّ انسان يجب أن يناضل من أجل حقوقه، لذلك أشجّع كل فتاة أن تحاول مراراً وتكراراً بانتزاع  حرية قراراتها “~معاذ أبو الليل

[/quote] يحكي مُعاذ أبو الليل لأخبارِك، عن مدى المشاكل والتهديدات التي تعرّضوا لها على إثر حلقة “خلع الحجاب”، التي قام هو وزميلة أسامة عيسى ببثها على قناتهم في اليوتيوب ” شيزوفرينيا“، والتي وصلت الى حدّ التهديد بالقتل للأسف!

[quote]

لقد كنا مدركين الى حدّ ما للمخاطر التي سنتعرض لها، لكن دائما ما نتفاجأ من حجمِ الإنغلاقِ والتشدد والإقصاء للرأي الاخر عند الكثيرين في مجتمعنا، لكن بالطبع نحن أقوى من كلّ هذا وسنستمر لنيل حريّاتنا

[/quote]

 برنامجُ شيزوفريينا يقدّمُ رسالةٍ جريئة من خلالِ طرح قضايا مجتمعية مهمة جداً، لكن عادةً ما يخاف الجميع الحديث فيها، كما يحاول البرنامج رفع الوعي في المجتمع بما يخص الحرية، وحقوق المرأة، وتقبّل الآخر، ونبذ التطرف والتشدد، بالإضافة الى ذلك فإنّه أيضاً يدعوا الى بثّ المفاهيم الإنسانية، واحترام الناس، وحقوقهم واختياراتهم.

في حلقة ” خلع الحجاب”، قدّم الفريق طرحاً جريئاً، بأسلوبٍ مميز؛ فقد تحدثت الحلقة بشكل رئيسي عن حرية المرأة، وحقّها في الاختيار بين ارتدائها للحجاب أو خلعه، دون أن تتعرض لمضايقاتٍ، وضغوطٍ ،وتهديداتٍ في القتل، مستخدمين نظام “الفوكس بوب، وهو سؤال الشارع، وقد كانت الأجوبة تدل على أنّ الكثير من الناس يرفضون حرية المرأة، وهم على استعداد دائم للتعامل معها بصورة غير اخلاقية، إن اتخذت قرارات بشكلٍ مغاير عمّا يرون هم إنه المناسب.

استخدم الفريق |سكتشات درامية| لإيصال الفكرة بصورة أقوى، فقد قدّموا ” سكتش” واقعي جداً، لفتاة ترتدي الحجاب بالإجبار، وتعيش حياتين، أحدهما بالخفية، وأخرى أمامهم، ولفتاةٍ أخرى تُناقش إخوتها الذكور في عدم قناعتها في الحجاب، إلا أنهم يردون عليها بعنفٍ وقلة احترام، لترسم سيناريو مشابه في مخيّلتها، تعكس فيه الأدوار، بالإضافة الى غيرها من ” السكتشات” الحوارية الهادفة.

[quote]

“انت كأنثى عندك كل المؤهلات اللي بتخليك تقرري وتختاري بعيدا عن سطوة المجتمع الظالمة. الك الحق الكامل انك تلبسي الحجاب أو تخلعيه…غالبية الناس بدهم إياك منافقة… مش مهمة قناعاتك وفكرك…”

[/quote]

 

[quote]

 

“لا يختلف أحد على أنّ واقعنا سيء جدا بكثير من النواحي، وهذا يعود الى خلل في دواخلنا النفسية والعقلية يحتاج الى تطوير وتغيير وهو قادم لا محالة، فلنعطي لأنفسنا فرصة لنفكر ونقدر الامور بطريقة أفضل ونلحق بركب التطور والحضارة”

[/quote] 

و في الختام، وكما وضح فريق شيزوفرينيا، بأنّ هدف الحلقة لم يكن نقاش حكم الححاب في الدين. على كل امرأة البحث والوصول الى قناعاتها الفردية. ولكن الفكرة هي دعم حرية إختيار المرأة،  مهما كانت، سواء كانت في ارتداء أو خلع الحجاب،  دون الضغط عليها تحت أيّ مسمى أو أيدولوجيا.  ونسأل: لو كان عنوان الحلقة ” ارتداء الحجاب” هل كان  الفريق سيتعرّض لتهديدات ومضايقات؟

هي: الطفلة المعجزة مروة حسن، التي خطفت الأضواء في سباق الماراثون

[quote]”أنا خلعت الشبشب ورمحت، وبعد شوية العيال اللى كانت بترمح نهجت من التعب، رحت أنا كملت الرمح لحد ما كسبت السباق، واعطوني ميدالية” ~ مروة [/quote]

Screen Shot 2018-03-04 at 7.43.57 PM

 صورة من مروان علاء الدين مكتشف مروة وأحد العدائين المشاركين في الماراثون. المصدر: سلام

فازت الطفلة مروة حسن، إحدى عشر ربيعاً، بالماراثون الخيري لمؤسسة مجدى يعقوب في أسوان، حيث رمتها الصدفة.  كانت مروة متوجهة الى صلاة الجمعة، عندما شاهدت تجمع ناس أمام حديقة درة النيل، وعندما سألت عن سبب التجمع، قيل لها أنه “سباق جرى، وهناك مسابقة خاصة بالأطفال. ” فكرت  مروة للحظة، حيث غلب عليها حبها للركض، فطلبت من منظمي الماراثون أن تشارك معهم، فوافق المنظم. لم تبالي مروة بشكل ملابسها التي كانت ترتديها أنذاك، ولم تبالي بعدم توفر حذاء ركض مناسب، فقامت  بنزع “الشبشب” وركضت حافية القدمين، لتتحول في خلال مدة قصيرة من طفلة  تود اللعب، بكل بساطة، إلى بطلة رياضية تراقبها أهم الأندية في مصر.

[quote]”أنا مكنتش أعرف إن في مسابقه، ولا كنت أعرف إن فيه جايزة، أنا بحب الرمح وحبيت أشارك في السباق زي ما كنت برمح مع ولاد عمي”[/quote]

مروة هي الابنة الثالثة لحسن سالم على البالغ من العمر 38 سنة، والذي يعمل منظف أحذية بالمياومة.  تعيش في منزلهم، الذي لا يصلح للسكن، مع والدها وأخواتها “وفاء”  16 سنة، و”عمرو” 14 سنة، وزوجة ابيها، الذي تزوجها بعد وفاة أمها منذ نحو 8 سنوات، بعد زواج أخر، لم يدم طويلا بسبب عدم قدرة الزوجة على الإتفاق مع الأطفال. مما يعني أن مروة مرت بمحطات صعبة في السنوات الإحدى عشر.

تعمل مروة في بيع المناديل لمساعدة أبيها، في نفس الوقت الذي تحضر دروسها في المدرسة بدوام واحد، المدرسة التي استطاعت الإلتحاق بها بمساعدة  اهل الخير.  

 Screen Shot 2018-03-04 at 7.57.03 PM

 صورة من مروان علاء الدين مكتشف مروة وأحد العدائين المشاركين في الماراثون. المصدر: سلام

ما حدث مع مروة كان سببا لوضع قصتها في دائرة الضوء. التفت مصر لهذه القصة، مما  أدى الى تحسن بسيط في وضعها. ومع ذلك يبقى حلمها بأن تلتحق بمدرسة منظمة، وتتلقى تعليمًا مثل باقي الأطفال في سنها، و ألا تحرم من التعليم مثل أخوتها. نحلم لها بأن تحصل على الحياة الكريمة والنجاح اللذان تستحقهما هي وجميع الأطفال في مثل سنها. ولعل هذه الحادثة تكوم سببا للفت الانتباه للأطفال الذين يحرمون الدراسة في مصر وباقي العالم العربي بسبب ظروف الحياة.

لأن أمه امرأة، مات الطفل قيس

Screen Shot 2018-03-01 at 11.40.39 AM

إيمان زهير

 قضت محكمة الزرقاء الأردنية،  الأحد 25 فبراير 2018، بالسجن لمدة عام لوالد الطفل قيس، بتهمة إهمال قاصر،  كما حكمت عليه بتعويض والدة الطفل بمبلغ 4 آلاف دينار. ويأتي هذا الحكم  بعد أن رفض الاب المصون بالتوقيع على ورقة تسمح للمستشفى بالتدخل الجراحي لإنقاذ حياة ابنة! هذه القضية التي شغلت الرأي العام  في عام 2014 بدأت بمراجعة والدة قيس أحد المستشفيات الخاصة في مدينة الزرقاء لتجري ولادة قيصرية. بعد الولادة تبيّن أن طفلها يعاني من تشوهات خلقية خطيرة، الأمر الذي تطلّب تدخلات جراحية لم تكن موجودة أنذاك في المستشفى، مما استدعى تحويل الطفل الى مستشفى آخر، لكنّ هناك كان التحدي، فوالد الطفل رفض المجيء والتوقيع على ورقة تحويله من المستشفى، بسبب خلافات أسرية.  وبالرغم من أن إدارة المستشفى حاولت بشتى الطرق، التوصل إلى والد الطفل للحصول على الموافقة، وبالرغم من أنها  لجأت إلى المحافظ، وإدارة حماية الأسرة، لكن لم يكن هناك في كل الأردن من يستطيع إنقاذ حياة الطفل. فلم يستطع أيا كان بالوصول إلى الأب، أو اقناع أسرته بضرورة إقناع الأب لتوقيع الورقة لإنقاذ حياة الطفل.

 حقاً، هل هذا خبر أم سقطة في المنطق والضمائر؟ هذا السؤال الأول، أما السؤال الثاني والذي يطرح نفسه هنا هو أين كانت الأم؟ ولماذا لم توقّع  هي على تلك الورقة المُستعجلة لانقاذ حياة ابنها؟ 

نعم، اسئلة منطقيّة،  نأسف ونخجل أن نخبركم أعزّاءنا القرّاء، بأنّها لم تكن تستطيع ذلك.  نعم لم تكن. فالأم التي حملت طفلها تسعة شهور، اعتبرتها المادة 62 من القانون الأردني أنذاك، غريبة عن طفلها، وعلاقتها به علاقة من درجة عاشرة! لم تستطع تلك المرأة بإنقاذ حياة طفلها لأنها وبكل بساطة امرأة، لم يعتبرها القانون الأردني مسؤولة  بشكل كافٍ عن حياة طفلها. فكما رويتُ لكم، الأم كانت موجودة، وكانت تستعطف وتسترحم وتستنجد الأطباء بإنقاذ حياة ابنها…. ولكنها امرأة. وما الذي تستطيع فعله امرأة؟!

كيف؟

231304_8_1499946517

:كانت المادة 62 من القانون الأردني أنذاك تنص على أنه 

[quote]

 يعد الفعل الذي يجيزه القانون جريمة في العمليات الجراحية والعلاجات الطبية المنطبقة على أصول الفن، شرط إجرائها برضا العليل أو رضا ممثليه الشرعيين أو في حالات الضرورة الماسة.

[/quote]

وحيث أنّ الأم لا يعتبرها القانون الأردني ممثلاً شرعياً لأولادها، فقد مُنعت والدة الطفل قيس، على اثر هذه المادة أن تُنقذ ابنها. وزُهقت روح طفلها البريئة وهي تستنجد والده بالتوقيع على ورقة سخيفة في المستشفى أنذاك.

أثارت القضية الرأي العام وحراك الجمعيات النسائية، واستطاع الحراك أنذاك  تعديل الفقرة ج من المادة في عام 2017.  فقد قامت اللجنة الملكية لتطوير القضاء بتعديل الفقرة ج من البند الثاني من المادة (62)  فانتزعت الأم  حقّ الموافقة على العمليات الجراحية والعلاجات الطبية لأولادها، حيث أشارت اللجنة الى مقترحها بتعديل المادة (62) من قانون العقوبات كما يلي: 

[quote]

إلغاء عبارة (رضى ممثليه الشرعيين) والإستعاضة عنها بعبارة (رضا أحد والدية)

[/quote]

وهذا ليس الأمر الوحيد، الذي لا تستطيع الأم الاردنية فعله. فهي لا تستطيع الاحتفاظ بطفلها إن رفض أبوه الاعتراف به في ظروف معينة، ولا تستطيع منحه الجنسية الأردنيه، وما يأتي معها من حقوق.   بشكل مختصر الأم الأردنية، لا تملك القدرة على حماية طفلها، فقط لكونها امرأة.

إنّ استهتار القوانين بقيمة المرأة، يعكس تخلّفاً جليّا لواقع بعض المجتمعات العربية، بالرغم من أن المعروف، والذي لا شكّ فيه، أنّ الأم هي أقرب للطفل من نفسه، وتتحمل مسؤولية مضاعفة عن الأب.  فوالدة  قيس لن تسترد ببضعة آلافٍ ولا حتى بكثير من الملايين حياة ابنها، التي سُرقت منها، فلماذا كلّ هذا الإستهتار ؟

أفضل أربعة مواقع تعليمية على الإنترنت

web-site-seo-analytics-charts-on-screen-of-pc-vector-id515864771

لا شكّ أنّ لدى كثير من الفتيات رغبة كبيرة في تعلّم مهارات وعلوم جديدة، لأنّ المعرفة العلمية ضرورة قصوى في عصرنا الحالي، ومتطلب مهم لسوق العمل، وأيضاً لاستمرارية الإنتاج. لكنّ صعوبة التحديات المالية والمجتمعية تكون عائقاً أمامهن، فتتعرض بعض الفتيات للقمع الأسري، بحيث تمنع عن السفر وحدها، حتى لمدينة أخرى في نفس الدولة.  لذا تقلّ فرصهن في الحصول على العلوم، والوظائف التي تساعدهن لينافسن في المجتمع العلمي و في سوق العمل.
 
وفي ذات الوقت، لزيادة التعقيد،  تنتشر العديد من المراكز غير المرخصة التي تقدم علماً مزيفاً، والتي يتعرض من خلالها الطلبة للنصب والإحتيال، فيدفعون مبالغ طائلة ليحصلون على خدمة دون المستوى، ويكافؤون بشهاداتٍ مفبركة!

لذلك،  لتفادي هذه التعقيدات، اليكِ أربعة مواقع تعليمية على الإنترنت، تقدّم أحدث الكورسات التعليمية المتكاملة مجاناً، أو بمبالغ زهيدة جداً، وتمنحكِ أيضاً شهادات عالمية معتمدة، ننصحكِ بها لتستفيدي منها في أوقات فراغكِ، وتحصلي على معلومات رائعة وحقيقية من هذه المواقع المتميزة التابعة لأفضل الجامعات العالمية.

 1- موقع يوديمي Udemy 

default-meta-image

المصدر : Udemy

يصنف هذا الموقع عالميا ضمن أول المواقع التعليمية ثقة وتمكّن، حيثُ أنّه يحتوي خمسة عشر مجالاً تعليميا بفروعهما، كالهندسة وعلوم التكنولوجيا وإدارة الأعمال وغيرها الكثير، ويقدم أفضل الدكاترة والمتخصصين بمحاضراتٍ مصوّرة يتبعها شرح كامل وكتب، و تعتبر Udemy اختصاراً لكلمتين Academy of You، لأنه يهدف لنشر العلم بين الجميع وجعله عادلاً عبر تمكين أي شخص للتعليم والتعلّم عبر الإنترنت.

2- موقع ايدكس edx 

edx_courses1200x630_v2-1

المصدر:edx

هو موقع الكتروني تعليمي مجاني على الإنترنت، وقد قام  معهد ماساتشوستس للتقنية بتأسيسة بالتعاون مع جامعة هارفارد عام  2012 بغرض عرض محاضرات تعليمية في حقول عديدة من العلوم منها الهندسة والفيزياء والكيمياء وغيرها ونشرها في جميع أنحاء العالم، حصد موقع إيديكس حاليا نحو واحد فاصلة ثلاثة مليون طالب وطالبة من مختلف أنحاء  العالم .

3- موقع كورسيرا coursera 

Coursera logo 1المصدر : coursera 

يطرح موقع كورسيرا مساقات مجانية في مواضيع تشمل العلوم الإنسانية، الطب، الأحياء، علوم اجتماعية، الرياضيات، إدارة الأعمال، العلوم، وعلوم الحاسب. ولكل مساق محاضرة على الفيديو ومهام على الطالب اتمامها. كما يستعمل نظام التقييم المقارن بين المتعلمين. ويفتح مجالاً للنقاش بين الطلبة. كما أنه ينظم لقاء واقع بين الطلبة  في أماكن جغرافية محددة من خلال نظام “مينغ دوت كوم”.

 4-موقع إدراك 

edraak

المصدر:edrak 

إن كنتِ تفضلين المحتوى باللغة العربية  فننصحكِ بموقع إدراك، حيث أنه منصة إلكترونية عربية للمساقات الجماعية مفتوحة المصادر،  تعمل إدراك بالشراكة مع ايدكس الذي ذكرناه في البند الثاني. 

توفر إدراك فرصة الإلتحاق بمساقات متنوعة وعلى كافة المستويات لجميع الناطقين باللغة العربية وبشكل مجاني، كما تمكن من الحصول على شهادات عالمية بشكل إلكتروني. بالإضافة الى أنها تسعى أيضا إلى إبراز وتحفيز الخبراء العرب من كافة المجالات لإثراء المحتوى التعليمي العربي على الانترنت ومشاركة خبراتهم ومعرفتهم مع المتعلمين العرب من خلال تطوير مساقات وطرحها عبر المنصة.

احتفالاً باليوم العالمي للمرأة في مجال العلوم، أربعة أفلام رائعة عليكم وضعها على لائحة المشاهدة

يحتفل العالم اليوم الأحد 11 فبراير في اليوم العالمي للمرأة في مجال العلوم، إيماناً برفعِ أعداد النساء في ميدان العلوم، وتسليط الضوء على نساءٍ خلّدهنّ التاريخ ووضعن بصماتهن المُذهلة في المجالات العلمية، رغم التحديات التي تعرّضن لها في مُجتمعات لا تؤمن بعقلِ المرأة. فكم نسمع خرافة أنّ المرأة أقلّ ذكاءاً من الرجل، وأنّها لا تستطيع، لذلك تُستبعد وتهمّش، وغالباً ما يُظهرها الإعلام على أنّها جسد فقط .

لذا يكونُ على المرأة، عبئاً مُضاعفا؛ أوّلاً إقناع المجتمع العِلمي أنّها قادرة، وثانياً حصولها على الدعم الكافي، ومنهنّ من لا تجد الدعم أبداً، فتتفجّر داخلها طاقة مضاعفة، وتفرض نفسها، وعقلها باختراعاتها دون وسيط.  مثلا تمبل جراندين تنكّرت في زيّ رجل لكي تدخل مبنى مهندسي حظيرة الحيوان!

ولكي تعرفوا من هي جراندين وعالمات أخريات، اخترنا لكم مجموعة أفلام، ضعوها على لائحة المشاهدة في هذهِ المُناسبة، لتتعرفوا عليهن مع الكثير من المُتعة.

1- أغورا (Agora) 

9788448048785

صورة الفيلم: المصدر.

يروي الفيلم قصة عالمة الفلك والرياضيات والفيلسوفة “هيباتيا “، وهي فيلسوفة تخصصت في الفلسفة الأفلاطونية المحدثة، وهي أيضاً أول امرأة  يسجّل اسمها في صفحات التاريخ كعالمة رياضيات، كما لمعت في تدريس الفلسفة وعلم الفلك.  تجري أحداث الفيلم في الفترة 391 ميلادية، في نسق درامي رائع، حيث عرض الفيلم أكثر من جانب من حياتها، مُبيّناً حياتها إبّان تدريسها العلوم والفلسفة للطلبة، وصراعاتها مع الحكم الكنسي في العصور الوسطى،الذي كان يرفض العلوم، ويقتُل كلّ عالم يتبنّى حقيقة دوران الأرض حول الشمس. كما احتوى أيضاً حقائق علمية وتاريخية. 

حسناً سنتوقف عن الشرح، لا نُريد أن نحرق عليكم روح المتابعة والتشويق، شاهدوا الفيلم، ولن تندموا.

 2- تمبل جراندين ( Temple Grandin)

 201512301537383175

صورة الفيلم: المصدر.

 تدور أحداث الفيلم عن حياة العالمة في علم الحيوان، تمبل جراندين. وهي شخصيّة مميزة، وتعدّ مصدر إلهام لمصابي مرض التوحد، وللنساء كافة.  لديها طريقة فريدة في ادراكها للأشياء؛ فهي مفكرة بصرية بذاكرة صورية عبقرية، واللغة البشرية تأتي في المقام الثاني لديها.  وقد ألّفت العديد من الكتب؛ وأشهرها (different not less)، الذي تحدّث عن إمكانية الإبداع للذين يعّدهم العالم مختلفون.

3- شخصيات مطموسة ( Hidden Figures) 

Movie-Announce

صورة الفيلم. المصدر

 تقصّ أحداث الفيلم حياة عالمات الرياضيات كاثرين جونسون و دوروثي فون، وماري جاكسون، وهنّ العقول المدبرة وراء الإطلاق التاريخي لرائد الفضاء جون جلين، ليصبح أول أمريكي يدور في مدار الأرض عام 1960. 

يعرض الفيلم  حياة ثلاث شخصيات رائعة؛ كاثرين جونسون فيزيائية أمريكية، وعالمة فضاء ورياضيات. ساهمت في برامج الملاحة الجوية والفضاء الأمريكية مع بداية دخول الحواسيب الرقمية الإلكترونية في الاستخدام في ناسا.

  أما ماري فهي عالمة رياضيات أمريكية من أصل أفريقي أمريكي، ومهندسة في الفضاء الجوي في (ناسا). وقد عملت في مركز أبحاث لانغلي في هامبتون، وأصبحت في عام 1958 أول مهندسة من أصل افريقي في ناسا.

أما دوروثي، فهي عالمة رياضيات أمريكية من أصل أفريقي عملت في ‘اللجنة الاستشارية الوطنية للملاحة الجوية‘(ناكا)، الوكالة السابقة لناسا. قبل وصولها إلى ‘مركز لانغلي البحثي’ التابع للجنة الاستشارية الوطنية للملاحة الجوية في عام 1943م، عملت دوروثي كمعلمة رياضيات في مدرسة ‘روبرت روسا موتون‘ الثانوية في بلدة فارمفيل التي تقع في ولاية فرجينيا.

ويُسلط الضوء أيضاً على العنصرية ضدّ السود في تلك الفترة. 

4- قصة حياة ديان فوسي (Gorillas in the mist the story of Dian Fossey) 

gorillas-in-the-mist-the-story-of-dian-fossey.16802

صورة الفيلم. المصدر 

[quote]

 لقد كانت تصرفاتهم الخجولة هي ما أسرني خلال اللقاء الأول مع معظم القردة، وعرفت أنه لن يكون اللقاء الأخير~ ديان فوسي

[/quote]

يحكي الفيلم قصة حياة  العالمة ديان فوسي، بنسق درامي رائع، بحيث نعيش في الفيلم المغامرة كما عاشتها العالمة ديان.  ومن لا يعرفها، فهي عالمة مُختصّة في علم الحيوان، ولدت عام 1932، قامت بعمل دراسة شاملة عن جماعات الغوريلا الجبلية على مدى 18 عاماً.

أنشأت ديان مركزاً للأبحاث اسمته (كاريسوك) “Karisoke” وهو عبارة عن كوخ صغير في وسط الغابات المطرية. أضافت ديان العديد من الأبحاث والحقائق لعلم الحيوان وعلم الإنسان، و تمّ تأليف عن حياتها كتباً عدّة مثل كتاب ” أمرأة في السحاب” و “الحياة مع الغوريلا الجبلية” الذي أنتجته ناشونال جيوغرافيك

817douQ3blL._SL1500_

ما ينفعش. حان الوقت للقضاء على جريمة ختان الإناث

Screen Shot 2018-02-07 at 9.57.21 AM

إيمان زهير

تدخّل الإنسان في الطبيعة وشوّهها؛ قطّع الأشجار، وسبب أزمة الإحتباس الحراري، ولوّث وشوّه نقاءها بدخان مصانعهِ ومراكبه، ولم يكتفِ بتشويه ما حوله بل تفنن في تشويهِ نفسه وطبيعته، واخترع عاداتٍ شوّه فيها أعضاء الإناث التناسلية وأودى بحياتهن، خوفاً من أن تشعر برغبتها الطبيعية واللذة الحقيقية للجنس.

لكن بالطّبع العالم ما زال بخير، وهناكَ أناس يقدّرون الطبيعة والجمال والحياة أيضاً، لذا يُصادف اليوم السادس من فبراير اليوم العالمي لمناهضة تشويه الأعضاء التناسلية للإناث، والذي يعرف بالختان، 

حيث وصل عدد النساء والفتيات اللواتي تعرضن لتشويه أعضائهن التناسلية  إلى 200 مليون نسمة حول العالم، بحسب دراسة الأمم المتحدة. وتتركز ممارسة هذه الجريمة في 30 بلداً في افريقيا والشرق الأوسط، مثل السودان ومصر وجيبوتي واليمن والعراق، و تُجرى هذه الممارسة، في أغلب الأحيان، على فتيات تتراوح أعمارهن بين سن الرضاعة الى 15 سنة.

ختان الإناث

تُعرّف منظمة الصحة العالمية ختان الإناث أو تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية  على أنّه: جميع الممارسات التي تنطوي على إزالة الأعضاء التناسلية الخارجية بشكل جزئي أو تام، أو أتلافها، أو إلحاق أضرار بها عن قصد وبدواع لا تستهدف العلاجز

 لماذا يجب محاربته؟

للختان أضرار كبيرة على صحّة الأنثى، فهو يسبب مضاعفات فورية مثل الآلام المبرّحة، والنزيف الحاد، و انتفاخات الأنسجة التناسلية، يسبب أمراض مثل الكزاز و يسبب مشاكل في البول، ونظراً لحساسية هذه المنطقة يصعب التئام الجروح فيها وبالتالي إصابة النسيج التناسلي المحيط، ومن الممكن أن يسبب صدمة نفسية وجسدية تؤدي للوفاة.

ويؤدي أيضاً الى مضاعفات تُرافق الفتاة مدى حياتها،  كالمشاكل في البول ( احتباس البول، وعدوى المسالك البولية) و المشاكل المهبلية (الإفرازات، الحكة، التهاب المهبل البكتيري والالتهابات الأخرى)؛ومشاكل الدورة الشهرية (الحيض المؤلم، صعوبة في إخراج دم الحيض، وما إلى ذلك)؛ ندوب في الأنسجة ؛ المشاكل الجنسية (ألم أثناء الجماع، وانخفاض درجة الإشباع، وما إلى ذلك) ؛ ويزيد من خطر حدوث مضاعفات أثناء الولادة (الولادة المتعسرة، والنزيف المفرط، والولادات القيصرية، والحاجة إلى إنعاش الطفل، وما إلى ذلك) كما تؤدي إلى وفيات الأطفال حديثي الولادة. ويزيد الحاجة إلى الخضوع لعمليات جراحية في مراحل لاحقة. فلا بدّ، مثلاً، من فتح الفوهة المهبلية التي تم سدّها أو تضييقها اذا كان الختان من النوع الفرعوني  لتمكين المرأة من ممارسة الاتصال الجنسي أو الولادة.

#ما ينفعش

01_19

 في مصر قُتلت الطفلة بدور نتيجة جرعة زائدة من المخدّر أثناء جريمة الختان في عام 2007 . قامت الحكومة بسن قانون يجرم الختان في عام 2008 ولكن هذا لم يمنع وفاة  الطفلة سُهير ذات ال 13 ربيعاً في عام 2013 في محافظة الجيزة. في عام 2016 انتفض العالم لوفاة الطفلة ميار البالغة من العمر 17 عاما، بعد عملية ختان بمستشفى خاص أدى إلى إصابتها بنزيف حاد، مؤدياً الى هبوط في الدورة الدموية، ثم توفيت تاركة صدمة للعالم أجمع. وفي عام 
 عام 2017 تم قتل خمس طفلات لمصر بجريمة الختان. هذه القصص ما هي الا فتات، فبحسب تقرير المسح السكاني الأخير الصادر في نوفمبر/تشرين الثاني 2017، فإن نسبة الختان بين الإناث في مصر وصلت إلى 74.4% في مصر، وأن 82 % ممن يجرون هذه الجريمة هم من الأطباء.
 
 
وفي هذا الصدد، دشن مركز تدوين لدراسات النوع الاجتماعي، الأحد،  أولى حملاته لمناهضة ختان الاناث تضمنت حملة وهاشتاج تحت شعار(#ماينفعش) بالتوافق مع اليوم العالمي لمناهضة ختان الإناث 6 فبراير 2018 وتضمن: #ماينفعش #EndFGM #الختان_جريمة.
هل تنجح الحملة في خلق توعيه عن مدى إجرام عملية الختان؟ هل تنجح في تغيير نظرة المجتمع للمرأة على أنها مجرد أداة جنسية، يجب معاقبتها باستمرار منذ طفولتها لأنها خلقت أنثى؟