';

ايما واستن تتوقف عن التمثيل لمدة عام لتتفرغ لحقوق المرأة

رند أبو ضحى

هل تذكرون”هيرموني” الطفلة الذكية والمجتهدة في سلسلة افلام هاري بوتر؟ يبدو أن هيرموني لم تكن ذكية في الأفلام فقط، بل الذكاء جزء أصيل من شخصيتها الحقيقية. ايما وايستن الممثلة الانجليزية الشابة (1990) والناشطة في حقوق المرأة،  قررت التوقف عن التمثيل لمدة عام لتتفرغ للعمل النسوي. حيث قررت ايما  أخذ استراحة من التمثيل لكي تتفرغ من خلاله لقراءة كتاب كل أسبوع والبحث في مجالات متعددة لتزيد معرفتها ولتتوسع اكثر بالقضايا الحقوقية التي تخص المرأة.

وقد لمع نجم واتسن في أفلام هاري بوتر كممثلة واعدة، بالرغم من أن تجربتها في التمثيل قبل ظهورها في أفلام هاري بوتر لم تتجازو التمثيل في مسرحيات مدرستها. فلم تنهي أفلامها الا وهي نجمة عالمية ولديها في رصيدها البنكي ما يقارب العشر ملايين جنية استرليني. ما بين عامي 2011 و 2014 أكملت واتسن تعليمها الجامعي، فتخرجت  من جامعة براون بشهادة أدب انجليزي.

خطاب ايما وايستن عن المرأة في الأمم المتحدة

اهتمام واتسن في قضايا المرأة  بدأ  منذ أن كانت في سن التاسعة،  ولكنها عرفت بموضوع ترويج حق البنات في التعليم، حيث زارت  كل من بنغلادش و زامبيا لتنشر رسالتها.  وفي شهر سبتمبرمن عام 2014.، تم اختيارها كسفيرة للنوايا الحسنة  في الأمم المتحدة.  بعد ذلك شافرت الى الارغواي لتعطي خطاب في ضرورة المشاركة النسوية في السياسة، كما قدمت خطاب عن النوع الاجتماعي في المنتدى الاقتصادي العالمي لعام 2015.

وقد اشارت صحيفة الاندبندنت البريطانية أن ايما ألقت خطابها الأول أمام الأمم المتحدة لتؤكد أنه على الرغم من اهتمامها بشؤون المرأة إلا أنها ترى أن للرجل دور كبير في تحقيق المساواة بين الجنسين.

بالرغم صغر سنها،  إلا أن ذكاءها وجرأتها ووجهة نظرها عن موضوع النسوية جعلوها من أكثر النساء تأثيرا في العالم في عام 2015. ومع ذلك اختارت أن تأخذ استراحة لمدة عام كامل بعيدا عن الكاميرات والتمثيل و الاضواء اتتفرغ لحلمها.

هنيئا لها، ونحن بانتظار إنجازاتها بفارغ الصبر.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *