';

٥ لحظات مؤثرة في عرب جوت تالنت

لجنة تحكيم عرب جوتز تالنت مع فرقة تخت شرقي بعد انتهاء تجربة الأداء
لجنة تحكيم عرب جوت تالنت مع فرقة تخت شرقي بعد انتهاء تجربة الأداء

يتيح برنامج عرب جوت تالنت الفرصة للمواهب العربية المبدعة من شتى أنحاء العالم، لعرض مواهبهم أمام لجنة التحكيم المكونة من ٤ حكام؛ علي جابر، نجوى كرم، ناصر القصبي، أحمد حلمي وملايين من العرب المهتمين لمشاهدة كل ما هو جديد.  استطاع البرنامج جذب اهتمام المشاهد العربي لما تضمنه من مزيج درامي كوميدي فكاهي مختلف.

فيما يلي ٥ لحظات مؤثرة في برنامج عرب جوت تالنت: 

١- عمرو عمروسي – مصر

بدأ عمرو الذي يمتلك موهبة التمثيل بتأدية حركات بطيئة slow motion في أول مشهد له خلال تجارب الأداء، وتفاعلت اللجنة معه على أساس امتلاكه موهبة كوميدية، ليتضح بعد ذلك بأن العرض تمثيلي يتكلم عن وحدة الوطن العربي.  تداول الفيديو مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي ولقى رواجاً كبيراً حيث جمع ما يفوق ٨ ملايين مشاهدة، لملامسته العديد من المشاكل والتحديات التي تواجه الوطن العربي مؤخراً. 

٢- التخت الشرقي – فلسطين

عزفت فرقة التخت الشرقي أغنية “على الله تعود” للراحل وديع الصافي بصوت طفل غزاوي، يرافقه فيها ٤ عازفين قطعوا حواجز الاحتلال ليصلوا بيروت.  تأثرت لجنة التحكيم بالأغنية لعلاقتها بظروف غزة الحالية، خلق عرض التخت الشرقي جو درامي على مسرح عرب جوتز تالنت ومواقع التواصل الإجتماعي وتأهلت الفرقة للمرحلة النصف النهائية مباشرة بعض ضغط ناصر القصبي على الباز الذهبي.

٣- ياسمينا – مصر

حظيت  ياسمينا التي تمتلك موهبة الغناء، بنصيب الاسد من التشجيع في البرنامج سواء في حلقة تجارب الأداء أو الحلقة المباشرة للتصفيات النصف النهائية.  وبالرغم من الانتقادات من قبل الفنانة أحلام التي وصفت صوت ياسمينا “بالمستعار“، إلا أنها في المقابل حصلت على دعم ومساندة العديد من الفنانين مثل هاني شاكر لما تملكه من خامة صوت كلثومي.  وتواصل ياسمينا المنافسة في البرنامج بعد تأهلها للنهائيات.

٤- كارن وتلما – لبنان

أدى كل من كارن وتلما رقصة تعبيرية مؤثرة تلمس واقع الشباب العربي الباحث عن حياة أفضل خارج وطنه، حيث بدت الرقصة تقليدية حتى قامت إحدى الفتاتان بحمل حقيبة سفر مُودِعة صديقتها بلغة تعبيرية أقوى من الكلام. 

٥- النجم احمد حلمي يبكي بسبب الشهداء في مصر

بكى احمد حلمي في أول ظهور مباشر له بعد تعافيه من مرض السرطان، خلال رثائه شهداء الجيش المصري والشرطة على يد مجهولين، وتطرق للشهداء الذين سقطوا خلال تظاهرات إحياء ذكرى ثورة يناير، مشيراً للناشطة شيماء الصباغ التي حملت الورد في ميدان التحرير واستشهدت بعيار ناري.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *