';

عكس التيار: أنتيكا

6349340117_8e7f56543c_b

المصدر

شذى الشيخ

لطالما كان أهلي وأصدقائي ينادونني ب”الختيارة الصغيرة” وذلك بسبب حبي لكل ما هو قديم وعتيق، فأنا أحب أفلام الستينات والسبعينات أكثر من أفلام عصرنا الحالي. كما أنني أمتلك قدراً كافياً من الصبر لسماع أم كلثوم والغناء معها لساعات دون كللٍ أو ملل. ولا أنكر أنني أحب أدب القرون الوسطى.

أنا أحب كل ما هو قديم، كل ما فيه تاريخ. أنا أحب أي شيءٍ، يخرج الغبار منه عند لمسه، كما أنني أعشق ذلك الزمن الذي كان الغناء والموسيقى فيه فنّاً أصيلاً لا حالة متخبطة وضائعة ما بين الاستعراض والردّح وتعديل الصوت. ذلك الزمن الذي لا يزال يعيش في عقول من عاشه ومن لم يعشه. ذلك الزمن الذي فرض نفسه بقوة على حالة التخبط الفني الذي يعيشه العالم العربي الآن.

ولعطلة الأسبوع هذه، اخترت لكم أغاني أنتيكا أعاد غنائها كوكبة من النساء اللواتي يحاولن بصوتهن الجميل وبرؤيتهن البديلة استعادة أيام الخوالي:

1- مريم صالح – نيكسون بابا

2- تانيا قسيس – قلبي دليلي

3- غالية بن علي – يا مسافر وحدك

4- عبير نعمة – لبيروت

5- ريما خشيش – امتى حتعرف

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *