';

جريمة جديدة في نص يوم، وقصص حب في أفراح القبة وغيرها من الأحداث في مسلسلات الأسبوع الماضي

رند أبو ضحى

مع اقتراب نهاية رمضان لابد أن لا تخذل نهايات المسلسلات الجماهير العربية. فقد اخذ طابع الملل معظم المسلسلات مما جعلها محطا للانتقاد، وخاصة لأن المخرجين تسرعوا فلم يختاروا تقنيات تصوير جيدة، ولم يتوفقوا باختيار النص المناسب أوالممثلين المناسبين، فكانت معظم  المسلسلات موضعاً للانتقاد. ولكن من جهة اخرى، جاءت بعض المسلسلات بنجاحات ومشاهدات عالية، لتميز قصصها وطريقتها الإخراجية، جاء هذا واضحاً في العراب وأفراح القبة.  لا نعرف كيف ستنتهي هذه الأعمال وإن كانت ستكون بنفس قوة بداياتها وجرأة أفكارها وطروحاتها.  إليكم مراجعة في أهم احداث مسلسلات رمضان الأسبوع الماضي:

1. أفراح القبة 

سوسن بدر “بدرية” في أفراح القبة وابنتها وزوجها. المصدر: alnabaa

المزيد من الأحداث المشوقة كانت في حلقات الأسبوع الفائت من أفراح القبة، فقد كشفت حلقات المزيد من الحقائق التي حيّرت الجمهور في بدايات المسلسل، فوجدنا بعض الإجابات التي جاءت في تفاصيل عائلة تحية “منى زكية” التي بقي سر قتلها مجهولاً حتى الآن، فقد تم الابتعاد كلياً عن سبب موتها.  من الواضح أهمية الماضِ في هذه المرحلة من المسلسل. وفي هذا السياق، تم حرق وجه “سنية” رانيا يوسف ومن ثم جاءت محاولة قتل “بدرية” سوسن بدر والدة تحية، التي جعلت من اكبر بناتها مومساً مما أدى إلى أن تعيش هي وبناتها الثلاث في كم كبير من الانحلال والحقد والانتقام الذي أنهى العائلة بأكملها.  وجاءت احداث المسرحية لتعيد حياة “تحية” وتفاصيل زواجها. هل ستنتهي هذه الجزئية من المسرحية نفس نهاية تحية في الحقيقة؟ هل سيكشف كاتب المسرحية أنه هو القاتل في المسرحية؟ 

2. باب الحارة 8

هدى شعراوي ووفاء موصللي وشكران مرتجى. المصدر: watan

جاءت تطورات باب الحارة 8 هذا الأسبوع بمزيد من الصراعات والخلافات التي ظهرت في تعامل الرجال مع زوجاتهم؛ لا زال المسلسل ينشر ثقافة العنف والطلاق والتبخيس من طريقة تفكيرالنساء. ومن الأمثلة عالا ذلك زواج “فوزية” شكران مرتجى من “ابو عصام” عباس النوري، لابد أن هذا الزواج سيكون العامل الأساسي بسماع كلمة “سعاد” صباح الجزائري.  الطريقة التي تصرف فيها أبو عصام ليقع في فخ “أبو بدر” اغبى رجال الحارة، واضطراره لهذا الزواج وجعل العصمة بيد فوزيه أمر مثير للمشاكل والخلافات. متى سنرى الأحداث العظيمة في باب الحارة؟ وهل فعلاً ستحكم المرأة الحارة؟

3. ساق البامبو

سعاد عبدالله في ساق البامبو. المصدر: human

ساق البامبو بدء يتخطى توقعات متابعي المسلسل وقراء الرواية، فما زلنا نشاهد قصة “عيسى” الشاب الفلبيني مع عائلته الكويتية، بين المظاهر الاجتماعية التي تمنع عائلته من الاعتراف به، خوفاً من الفضيحة واراء الجيران والاقارب؛ الامر الذي قام عليه كل من المسلسل والرواية. ولكن  بدأ قلب الجدة “سعاد عبدالله” بحب هذا الشاب. أما الدور الاهم في المسلسل فيعود الى شجون الهاجري “نور” محرك للأحداث وعنصر أساسي يقوم عليه العمل، لذلك تقربها من عيسى بدأ يثير الشكوك!  قد تقع نور قريباً في المشاكل، هل ستصمد؟ وهل ستنتصر على جميع القوالب الاجتماعية في إظهار قريبها للناس دون خجل.

4. نص يوم 

نادين نجيم وتيم حسن “ميساء وميار” في احدى لقطات المسلسل. المصدر: NosYawm

لعل تطور الأحداث في مسلسل نص يوم كان في أوجه هذا الأسبوع، فقد عثر تيم حسن “ميار” على زوجته ميساء ليعودا معا من جديد بعد عراك ضخم. أما الأمر الذي خالف توقعات متابعي المسلسل فهو ارتكاب ميار لجريمة قتل  من أجل حماية ميساء، فقد قتل ميار ضابط الشرطة كي لا يعتقل ميساء.  بالطبع تظهر ميساء فخورة بالرجل الذي يحبها ويفعل أي شيء من أجلها. هل يا ترى وقع ميار مرة أخرى في فخ ميساء؟ وهل تستغل ميساء حب ميار بالمزيد من المصائب والأعمال المشبوهه؟ 

5. جريمة شغف 

أمل عرفة “هيفاء” والمحامي في محاولة لإخراج نادين الراسي “جمانة” من السجن

شهدت حلقات جريمة شغف هذا الأسبوع العديد من الأحداث التي ستساهم لاحقاً بتغيير مجريات القصة.  فالجريمة التي حدثت بسببه لم تعد تشعره بالذنب، وكان هذا واضحاً في قصة الحب التي يعيشها مع “رانيا” نجلاء بدر في مصر.

وهنا تبدأ الأحداث بالتحول لصالح نادين الراسي “جمانة” التي انهت كابوس السجن لتبدأ في البحث عن سبب مصائبها واتهامها بجريمة القتل التي أدت إلى هرب “أوس” من بيت ناظلي الرواس “غادة” جارة “جمانة”.  وقد جاء مشهد المواجهه بين غادة وجمانة كأقوى مشاهد العمل حتى الآن. هل ستثبت جمانة برأتها ؟ وهل ستنتقم من أوس، كيف ومتى؟ لابد ان هناك اجابة في الحلقات القادمة.

6. سمرقند 

الملكة “تركان” ميساء المغربي و”نيرمين” أمل بشوشة. المصدر: سمرقند

أما عن سمرقند هذا الأسبوع فقد جاءت حلقاته مليئة بالأحداث المشوقة، فتبدأ قصة الحب بين الجارية “نيرمين” أمل بشوشة و “عمر الخيام” يوسف الخال. محاربة نيرمين لتكون حرة وليست جارية إحدى أهم عقد المسلسل. هل ستحل قريباً؟ فقد تطورت خطط عابد فهد “حسن الصباح” ليجلس في القصر ويبدأ بالسرقة من الملك.

أما الذي سيحرك الأحداث ويغيرها في ما  يخص سرقات حسن الصباح، هي ابنة الملك “آتون” التي تؤدي دورها راكين سعد والتي سبق أن انقذها حسن من الموت. هل ستخبر والديها بأنه سارق أو بأنه من أنقذها؟ وهل ستنجح مخططات الملكة تركان وسحرها لتغير حكم أصفهان، بنفس الوقت الذي تقوم به عدوتها الملكة زبيدة التي تؤدي دورها يارا صبري في محاولتها لاستعادة قوتها.  من ستنتصر بين الزوجتين؟ وما هو مصير المدينة في حكم النساء؟ 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *