';

كلاكيت: المرة في بلادنا

إيمان زهير

[quote]” المره ببلادنا بشكل عام، عصبية، وعصابية، وموتورة، ومتوترة، ومتشنجة، وانفعالية، ومنفعلة، ومهزوزة، ونرفوزة، ونقاقة، وبكائية، وأحادية، ومش واقعية، وما عندها شخصية، وعندها انفصام شخصية، ولا منطقية، ولا دينامكية، ومش عملية، ومزاجية، وسلبية، ومانا ايجابية ” [/quote]

هل توافقون ؟!

في حلقة مميزة من المسلسل الدرامي الكوميدي بقعة ضوء، بطولة يارا صبري وعبد المنعم عمايري، تطرقت للتحرش اللفظي والجسدي الذي تتعرض له المرأة يوميا في الشارع، والذي شبه إعتادت عليه، وأصبح جزءاً من طبيعة المجتمع !

Screen Shot 2017-11-11 at 2.13.35 AM

خرجت يارا صبري من منزلها في قمة تفاؤلها، راسمة بسمة صباحية على ثغرها، وانطلقت إلى العمل. ما إن نزلت إلى الشارع، حتى بدأ صراعها اليومي مع التحرش… بداية من عبد المنعم عمايري، الذي ظلّ يركض وراءها، ويتحرش بها لفظيا.  ما إن انتهت منه بعد أن أنهكها، حتى بدأ الرجل الذي جلس جانبها في ” الميكرو” يتحرش بها جسديا، محاولاً لمسها بأوسخ الطرق.  ثم استلمها آخر… وهكذا، حتى وصلت عملها بمزاج سيء، لتثير عصبيتها إستغراب زملاءها الرجال ( فهم لا يعلمون ما الذي تعرضت له ! ). فبدأوا بإلقاء الأحكام عليها وعلى كلّ النساء بقولهم :

[quote]” المره عنا ببلادنا …. الخ [/quote]

والله المرة ببلادنا هلكت وهي تحاول تفهم هالمجتمع المريض من شو بشكي. لا حياة لمن تنادي. مجتمع مريض وأعمى البصيرة.

كانت لوحة رائعة من بقعة ضوء ننصح بمشاهدتها . 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *