هل تنجح العلاقات عبر الإنترنت؟ كيف؟

Web

سيذهب الناس بقدر ما يحتاجون، ليجدوا رفيق العمر ولكن ليس أبعد…

-الدكتور جون اليزورث جونيور، جامعة ييل، قبل سبعين عاما.

 يبدو أن الحال لم يتغير منذ سبعين عاما، إلا أن التقدم التكنولوجي صغَر العالم، فأصبح لدى البشرالفرصة للتعرف على رفيق العمر من أماكن بعيدة، ولم نعد مرتبطين بالحارة أو أهل البلد أو غيرهم. كما سمح هذا التقدم للنساء، بشكل خاص، تخطي العوائق المجتمعية التي تجعلهن غير قادرات على التعرف على الشخص جيدا قبل اتخاذ القرار المصيري بالزواج. ويبدو أن التكنولوجيا لم تكتفِ بهذا فحسب، بل ما فعلته هو أنها قدمت للأشخاص، الذين يبحثون عن رفقاء عبر الإنترنت، مجموعة كبيرة من الخيارات للبحث من بينها على الرفيق المناسب. 

ولعل هذا هو سبب أزدهارالمواقع التي تتخصص بزواج المسلمات والمسلمين، على سبيل المثال، وخاصة في الغرب، حيث يجد العديدون بأن التقدم التكنولوجي وانتشار مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير، تقدم حلا مناسبا في أماكن لا يشاركهم العديدون دينهم، ويعتبر الزواج أمرا عائليا، يتدخل فيه الصغير قبل الكبير. 

ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هنا هو :

هل يمكن نجاح العلاقات التي تبدأ على الانترنت؟

الجواب القصير هو: نعم ممكن.

علينا معرفة أن كيفية التعارف لا تهم بالنهاية،  فسواء تعرف الأشخاص على بعضهما عن طريق الجامعة، أو عن طريق العائلة أو عن طريق المواقع الإلكترونية، لا يؤثر هذا بشكل كبير على نجاح العلاقة. فكيفية التعارف ليس هو الذي يحدد نجاح العلاقة وبناء عليه، منطقيا، التكنولوجيا لا تضمن نجاح العلاقات.

التحدي الأكبر في هذه المواقف هو أن الكثير من الأشخاص الذين يبحثون عن علاقة، لا يعرفون ما الذي يريدونه من العلاقة أو من الشريك، كما لا يعرفون دوما ما الذي يضمن سعادتهم. بالإضافة إلى أن التكنولوجيا المستخدمة في مواقع التعارف ومواقع الزواج وغيرها، تعمل على المقارنة بين الأشخاص أو البروفايلات المختلفة،  بدلا من التركيز على مدى التوافق بين الشخص الذي يبحث عن علاقة والأشخاص الذين يظهرون لها أو له. فالألغورثميات الحسابية المستخدمة في هذه المواقع تركز على  المعلومات التي يسهل التعامل بها مثل العمر، الجنس، الدين، العمل، المؤهل العلمي، الدخل، الجنسية… ولكن هذه المعلومات وحدها لم تكن يوما كافية لتحديد أو ضمان نجاح العلاقات.  لذلك إن اعتمدت العلاقات المبنية على الاختيار الدقيق من العائلة على هذه المعلومات السطحية، فقد تفشل ايضا.

مع ذلك فوجود العدد الكبير من الأشخاص على هذه المواقع، بحد ذاته، يعتبر عاملا مهما، لأنه يعمل على زيادة فرص التقاء الباحثين على أشخاص يتشاركون معهم بالمبادئ والأفكار، مما يزيد من فرص ايجاد شخص مناسب.

ما الذي يضمن نجاح العلاقات؟

قبل عدة سنوات، خضت مع أحد أصدقائي الشباب بحديث عما يضمن نجاح أي علاقة.  وجهة النظر الرجولية كانت غائبة  بالنسبة لي في ذلك الوقت. ولكن بداية، لأعطيكم السياق ، كان صديقي قد دخل في سلسلة من العلاقات التي باءت جميعها بالفشل، وكان في تلك الفترة في واحدة من هذه العلاقات، وكغيرها من العلاقات كانت محكومة بالفشل، هذه المرة لأنه كان يشعر بأنها افتقرت الى التوافق الفكري والعاطفي، بحيث كانا دائما يعودان لنقاط الخلاف بينهما، وكانا يشعران بالإحباط لعدم قدرتهما على حل هذه النقاط.

تحدثنا مطولا في موضوع التوافق الفكري، الذي اعتقد كلانا انه مكوَِن مثير للاهتمام في العلاقة.  ومن الأسئلة التي طرحت في سياق الحديث في ذلك الوقت، كان عن الدرجة المطلوبة من التشابه والتوافق بين الطرفين لضمان نجاح العلاقة…أي علاقة. وهل يعني التوافق بأن على الطرفين تفضيل أو كره نفس الأشياء؟ إن كان أحدهما يكره لبس ساعة اليد أو استخدام المظلة على سبيل المثال، هل يعني هذا بأن على الشخص الأخر كره هذه الأشياء العشوائية لنجاح العلاقة؟ بالتأكيد أن المثال فيه تطرف، ولكن هل ممارسة نفس النشاطات،  أو الاستمتاع بنفس روح الفكاهة، أوالاهتمام بنفس القضايا المجتمعية  تعتبر تطرفا أيضا؟ ما هي الحدود؟

بالنسبة للدراسات، فإن ما يهم في العلاقة هو كيفية تعامل الأشخاص معا، كيفية تعاملهما مع نقاط الخلاف بينهما وكيفية حلهما للمشاكل، كما أن التوافق الفكري والعاطفي والتأثيرالإيجابي من أحدهما على على الأخر هي أيضا عوامل مهمة  فالذكاء العاطفي والتوافق الفكري يساعدان في إنجاح العلاقة؛ حيث أن وجود التوافق فكري يؤدي الى استمتاع الأشخاص بالنشاطات معا، مما يؤدي الى استقرار العلاقة. لذلك على أحدهما، على الأقل،  أن يملك درجة متوسطة من الذكاء أو بعض القدرات الفكرية لضمان نجاح العلاقة. 

هل هناك نصائح لضمان نجاح العلاقة التي تبدأ على الإنترنت؟

نعم!

1- بداية تأكدي من البقاء آمنة، فكوني حذرة من المعلومات التي تشاركيها على الإنترنت، ومع الأشخاص الذين تتحدثين معهم. لأنه في الحقيقة، لا يوجد أي طريقة للتأكد من صدق المعلومات التي يشاركها الأشخاص على الإنترنت.

2- إذا ما تعرفت على أحد مثير للإهتمام، حاولي نقل العلاقة من أثيرالإنترنت إلى العالم الواقعي، لأنه في كثير من الأحيان شعور الحماية التي يشعر بها الأشخاص على الإنترنت، يختفي عند لقاء الأشخاص على أرض الواقع، فيشعر الأشخاص بالتحفظ من مشاركة المعلومات. ولكن بنفس الوقت، هناك اعتقاد، بأن العلاقة اذا ما انتقلت الى الأثير الواقعي بسرعة، فهذا يساهم في توطيد الحميمية والتجاذب أسرع من العلاقات التقليدية.

3- في الحال المواعدة على أرض الواقع، جدي مكان التقاء مناسب، قد يكون في منزل العائلة أو في مكان عام، فيه ناس وأن يكون في وضح النهار. كما يجب إخبار ناس تثقين بهم عن مكان اللقاء ووقته ومع من يكون اللقاء. أثناء اللقاءـ تحججي بالذهاب للحمام وابعثي رسالة لهم للتأكيد على وضعك.

4-  لا تحكمي على الأشخاص بناء على الأمور السطحية مثل أشكالهم أو مالهم أو أيا من الصفات غير المهمة. احكمي على تقارب المبادىء، على التوافق بينكما والتشابه في الصفات، وعلى مدى شعورك بالراحة. تذكري أن تثقي بغريزتك الأنثوية.

5- حاولي أن لا تقارني بين الأشخاص، بل أحكمي على كل شخص على حدا. اليوم في عصر التكنولوجيا، يمكن التأكد من بعض المعلومات التي يشاركها الأشخاص على الإنترنت.

5 طقوس لا يأتي العيد بدونها

إعداد رند أبو ضحى ومريم أبو عدس

أذكر وأنا صغيرة كيف كانت النساء في عائلتي تحضرن للعيد. من الممكن أن تكون أهم عملية في روتين تنظيف العيد، هي ما كانت جدتي تطلق عليها عملية “التعسيف”.  والتعسيف يعني وضع خرقة على عصاة طويلة و تمريرها على جميع زوايا المنزل للتخلص من بيوت العناكب.  لم تنته الأمور عند هذا الحد، فكانت هناك زيارة لخزانات المطبخ وإعادة ترتيب لجميع الخزانات بشكل عام. هناك أيضا إعادة النظر في موضوع الشبابيك والمناخل وفي كثير من الأحيان الستائر أيضا. لكن أهم مهمة كانت في تلك العائلات التي تصنع حلويات العيد بأنفسها.

النساء في عائلتي كن يتعاملن مع العيد وكأن الملكة اليزابيث كانت ستشرفنا بحضورها في كل عيد. لم افهم أبدأ إن كانت تنظيفات العيد، لأن البيوت كانت يجب أن تكون نظيفة لحد الكمال تجنبا لكلام الناس (وكأن الزوار سيقومون بالتأكد من نظافة خزانات المطبخ مثلا)، أو لأنها كانت فرصة لتنظيف تفاصيل المنزل التي لم يكن هناك وقت لتنظيفها خلال العام بسبب مشاغل الحياة. ولكم مهما كان السبب، كان الروتين مقدسا… متعب ولكن مقدس… 

اليوم أذكر تلك الأيام بابتسامة. أذكرنا نحن الأطفال في محاولاتنا للتملص من العمل ولكن استمتاعنا بأحاديث الكبار. أذكر عماتي وهن يحضرن كعك العيد معا في عملية أخوية تربط بينهن. أنظر الى حياتنا اليوم. حياة كلها عجلة وركض وسعي وراء لقمة العيش، هذا غير الأخباروالمشاكل. عندها أتحسر على التعسيف وخبز كعك العيد و أتمنى لو أن الحياة لا زالت بتلك البساطة.

بغض النظرعن تعب التحضيرات، فللعيد نكهة خاصة تبقى وتعيش مهما تطورت أو تغيرت ظروف الحياة.  إليكم بعض تحضيرات العيد المهمة:

1. قومي تنشطف ونعزل يا صبية (تعزيلة العيد)

Web

التعزيل له طقسيته الخاصة والتي تبدأ في الأسبوع الذي يسبق العيد. وهو الطقس الذي يجتمع فيه أفراد العائلة لتنظيف المنزل وتحضيره استعداداً للعيد. عادةً ما يكون هذا الطقس الأكثر تعباً وازعاجاً  وخاصة أن المنزل سيحتاج  إلى تنظيف جديد بعد العيد. ما هي طقوس التنظيف الخاصة في العيد؟

 

2. الحلوة دي قامت تخبز بالفجرية

Web

كعك العيد وما ادراكم ما كعك العيد؟ الحلويات الأكثر شعبية في العيد والأكثر أكلاً، لذلك تراعي الأمهات تحضيره في ليلة العيد،  لضمان توفره للضيوف في اليوم التالي. فالكعك بكافة أنواعه وأشكاله وطرق تحضيره من الأمور التي لا يأتي العيد بدونها. هل تشترون كعك العيد أم تعدونه بنفسكم؟

 

3. تكبيرات وصلاة العيد

Web

تكبيرات العيد والتي تتلخص في بعض الدول على تكبيرات المساجد أو خروج الأطفال في الشوارع ليرددوا التكبيرات، لتأتي بعد ذلك صلاة العيد، الدليل القاطع لبدء طقوس العيد. هل تشاركون في طقوس صلاة العيد؟

 

4. الزيارات العائلية والقهوة السادة

Web

فنجان القهوة السادة هو الأكثر غسلاً في أيام العيد، وهو أشبه بمهمة لا تنتهي مهما حاولنا. فالقهوة السادة يتم تحضيرها في الصباح لتكون المشروب الرسمي في العيد. القهوة والكعك يشكلان الوجبة المثالية للتصبح في العيد. ما هي وصفتكم للقهوة؟

 

 5. شكولاتة العيد الوجبة العالمية للعيد

Web

هناك نوع من الشكولاتة لا تشهدها المنازل العربية إلا في أيام العيد. ما هي الشكولاتة المميزة لديكم؟

مجموعة هدايا يمكنكم تقديمها في العيد

العيد ومسؤولياته الكثيرة يثير حيرة الكثيرين.  تنتهي اخر أيام رمضان في التحضير لأيام عيد الفطر، والتي تشتمل على الزيارات العائلية والنزهات، وكل هذا يحتاج لتخطيط مسبق.  ولعل العيد أصبح أكبر فرصة لتبادل الهدايا، ولاختيار هذه الهدايا نحتاج لتفكير طويل لإحضار هدايا مميزة، لذلك حضرنا لكِ بعض الإقتراحات لتسهيل المهمة وانهائها بوقت مبكر. 

1. هدايا للأمهات والجدات والحموات

 طبق حلويات أو شكولاتة مميزة

Web

لا يمكن الخطأ في هذه الهدية، والسبب في ذلك إنها هدية عملية، ممكن أن تستفيد منها الام أو الحماة لتقديمها للضيوف أو غيره. ولكن تأكدوا أن تكون الشوكولاته من النوع الفاخر.

زجاجة جديدة من عطرها المفضل

Web

العطور ومشتقاتها هدية مميزة تحبها جميع النساء، وخاصة إن كانت زجاجة أنيقة وبرائحة مميزة، فالبتأكيد ستترك أثراً جميلاً كهدية مميزة للعيد. 

وشاح “سكارف” مطرز أو مصنوع يدوياً 

 Web

الوشاح الجميل دائما مرحب فيه. وخاصة إن كانت ألوانه تناسب ذوق الأم أو الحماة.

 

2. هدايا  للأطفال

ألعاب مفيدة ومسلية في نفس الوقت

Web

في حال وجود أطفال في العائلة، يمكنكك تحضير قائمة بأهم الألعاب التعليمية والإبداعية الهادفة كألعاب الفيديو والدفاتر الملونة أو لعبة لطالما رغب فيها الطفل أو التفكير بهدايا تناسب ميول اطفل و شخصيته.

عيدية نقدية 

Web

في حال احترتم ما هي الهدية التي تريدون تقديمها فالنقود “العيدية” خيار جيد دائما، ويترك انطباعا جميلا عند الأطفال، كما يربي فيهم روح المسؤولية اتجاه النقود، وخاصة أذا وضعت ام الطفل خطة مع الطفل لكيفية إنفاق النقود.

 

3. هدايا للأخوة والأخوات

سلسلة كتب مميزة

Web

يمكنكم تقديم سلسلة كتب أو روايات لمحبي القراءة في العائلة، علكيم معرفة نوع الكتب التي يقرأها أو كتاب يرغب به بشدة،  هناك العديد من القوائم التي تعطيكم فكرة عن كتب جيدة ممكن إهدائها.

بطاقة لحضور فيلم بالسينما

Web

العيد فرصة جيدة لعرض بعض الأفلام في السينما. وخاصة أن خلال شهر رمضان لا يتم عرض أفلام في دور السنما.  لمن يحبون الأفلام في العائلة يمكنكم تقديم بطاقة للسينما لحضور أخر الافلام، كما يمكنكم تقديم مجموعة أفلام على شكل أقراص.

 ساعة يد 

Web

إذا اردتم شراء هدية لأحد اخوتكم فالساعة خيار جيد، وفيها العديد من المميزات كتنوع الأشكال، والماركات وتفاوت الأسعار كي تتناسب والنقود التي تملكونها، سواء كانت الساعة لفتاة أو لشاب.

4. هدايا للآباء الأجداد 

ربطة عنق 

Web

قد تكون ربطات العنق من أكثر الأمور التي تميز الآباء والأجداد، فستكون لفتة جميلة منكم أن تقدموا ربطة أنيقة بلون مميز للرجال في العائلة كهدية في العيد.

– إطار صورة مميز يمكن وضعه على المكتب

Web

يمكنكم تحضير برواز مميز وتضعون فيه صورة عائلية أو صورة تجمعكم بالأب أو الجد أو الحمى، ستكون القيمة المعنوية لهذه الهدية عالية جداً وستفرحهم بالتأكيد.  

الشخصيات التي أتمنى أن تختفي من صلاة التراويح

بقلم رحمة المغربي

لطالما كانت جموع جاراتنا تردد عبارة “رمضان بلا تراويح، مثل الطبخة بدون تمليح”، أثناء اجتماعهن السنوي الذي يسبق رمضان بأيام، لمناقشة مواضيع متعددة منها تخطيط الوجبات أوالتعهد بالإلتزام في صلاة التراويح وعدم الإطالة بها حتى يلحقن بداية باب الحارة. بصراحة لا تختلف نظرتي لصلاة التراويح كثيراً عن جاراتنا. فصلاة التراويح من أكثر الأمور التي انتظرها من عام لأخر.

إذا وضعنا روحانية صلاة التراويح الى جنب، بالنسبة لي الذهاب لصلاة التراويح هي فرصة لممارسة رياضة المشي والقفز في حقول الألغام (الألعاب النارية، الفتيش) التي زرعها الأطفال على امتداد الطريق للمسجد، وخاصة بعد معركتي مع الإفطار والجلي. وصلاة التراويح هي المكان الذي أستطيع رؤية صديقات الطفولة والتحدث معهن لمدة دقائق بين ركعات الصلاة، بالرغم من ظروف المسجد الصعبة التي تحيط بنا مثل درجة حرارة عالية، ضغط الصفوف وشخصيات بعض مرتادات الجامع المستفزة بتصرفاتها. وهي أيضا فقاعة حرية للفتيات في حارتي، حيث يسمح لهن بالخروج ليلا في الشوارع لأداء الصلاة.

اخترت ٤ شخصيات لا بد أن تصادفيها خلال صلاة التراويح في المسجد، شخصيات ترتسم الابتسامة على وجهي عند تذكرها ولكنني أتمنى أن وتختفي وتصبح في مخزن ذكرياتي فقط، لأنها بالرغم من كل شيء مظهرا من مظاهرالأنانية في مجتمعنا.

عريفة الصلاة

Print

وهي شيخة تم ترشيحها وتزكيتها من قبل الشيخات الأخريات، لتأخذ زمام السيطرة على مجريات الصلاة، حتى تتمكن الأخريات من التركيز في عبادتهن. تتميز الشيخة بنظراتها الثاقبة للمصليات اللواتي يرتكبن الخطأ الأول والثاني.  بعد ذلك، الويل ثم الويل… تبدأ بالتنبيه بالرأس واليد وتتطورالأمور الى نقاش محتدم بين الركعات، ينتهي بالعادة في بهدلة.

الأم اللي مفكرة المسجد حضانة

Print

وهي الام التي تصطحب أطفالها للمسجد معها، إعتقاداً منها أنها ستحفزهم وتعودهم على الصلاة في الجامع. هذه الام  تكون غير مهتمة بأنها قامت بتطفيش المؤمنات الخاشعات من الجامع، ليصدرن توبة بعدم الرجوع أبداً. وفي العادة ينتهي هذا السيناريو بضياع الطفل بين صفوف الصلاة وإرتفاع مستوى بكائه بتسارع حتى يعلو فوق صوت الإمام. فيأخذ بما فيه النصيب من(الكفوف خماسية) ترجعه للصف.  يبدو إن هذا الدرس صعب الفهم، لأنه بالرغم من بهدلة الأم، الا إن الاطفال يحضرون الى الجامع كل يوم من أيام رمضان.

الخطّابة – أم عريس

Print

احذري أختي المسلمة من أي مباغتة من أحدى الأمهات اللواتي يعتبرن صلاة التراويح سوق عرائس كبيرـ تتواجد فيه كافة أصناف العروسات. فيسهل على أم العريس أن تشكل وتلوّن حسب طلب ابنها العريس ” اسم الله عليه”. ننصحكِ أختي المسلمة، إن كنت لا تستقبلين العروض بتلك الطريقة، بإرتداء خاتم خطوبة (ذهب روسي) في يدك اليمنى. اعبريها  بمثابة تعويذة تبعد عنك هذه المواقف. (وإن لم تضعي الخاتم فأنتِ “بتحطي نفسك بمواقف باااايخة” بصوت سعيد صالح.)

المضيافة الكريمة

Print

لا تستغربِ يوماً ما إن رأيتِ سفرة في الجامع.  تبدأ هذه الظاهرة في العشر الاواخر، مع بداية إحياء ليلة القدر. حيث يصبح المصلى مقسم لثلاث أقسام، قسم للصلاة الصفوف الاولى، قسم للنوم الجانب الأيمن، وفي الخلف أهم الاقسام تحفيزاً، المطبخ! ليس لدي مسكلة مع الأكل، ولكن هل يجب أن يكون هناك في الجامع أثناء الصلاة؟

كيف تنظمين وقتكِ في رمضان، خمس نصائح ذهبية

رند أبو ضحى

في الغالب ما تنقلب الحياة  رأساً على عقب في شهر رمضان؛ حيث يتحول الكثيرون من أشخاص نهاريين إلى أشخاص ليليين يسهرون لساعات متأخرة. ولعل  أكثر الأمور التي ننتظرها في رمضان هي ساعات العمل القليلة والجمعات العائلية وغيرها من الطقوس التي تشعرنا بروحانية الشهر وبأهميته الإنسانية والاجتماعية والدينية.

ولكن هذا لا يعني إن على انتاجيتنا أن تنقص خلال الشهر، وهذا يعني أن علينا تنظيم الوقت لنشعر بالانتاجية ولنتعايش مع هذا التحول بأقل الخسائر الصحية والمادية. بالرغم أن جودة العمل لا تتأثر في رمضان، لأن التركيز يكون عالي، إلا أن الانتاجية تقل بنسبة 30- 35% حسب الدراسات والتقارير، لأن 86.9 من الشركات في العالم العربي تقلل ساعات العمل في رمضان، وبسبب اختلاف الجدول اليومي، حيث يسهر العديدون لأوقات متأخرة في رمضان. 

للأسف غالبا ما تكون النساء هن الأكثرعرضة للضغط خلال رمضان لكثرة المسؤوليات والإلتزمات سواء على ربات المنازل أو النساء العاملات.  

وفي هذا السياق اخترنا لكن 5 نصائح لتنظيم الوقت في خلال شهر رمضان، حتى لا تشعرن بأنه شهر مليء عبء، بدل من الشعور بأنه شهر روحاني.

1. قسمي نهارك إلى عدة اجزاء

Web

عند الإستيقاظ من النوم عليك تحديد قائمة بمهماتك التي ستقومين بها خلال يومك لتجتازي أيام رمضان بنجاح.  ابدأي بتقسيم يومك لأجزاء حسب أولوياتك ونوعية المهام المولكة إليك.  تذكري إنك عندما تقسمين يومك ستملكين وقتا طويلا قبل الإفطار، لذلك ركزي على وضع المهام الطويلة كالذهاب إلى العمل والتسوق وتحضير الطعام وغيرها قبل الإفطار، واتركي المساء للاسترخاء واللقاءات الجتماعية.  أما المهمات التي تحتاج لتركيز عالي فاتركيها لساعات الصباح الباكر أو ساعات الليل المتأخرة جداً.

2. نظمي رزنامة بتواريخ العزايم الرمضانية والأنشطة العائلية

Web

خذي نفس عميق، والتقطي قلم وورقة بيضاء وابدأي بتخطيط اجندة للعزائم المتوقعة خلال الشهر وضعيها على الثلاجة. هذه الأجندة ستسهل عليكِ إعطاء مواعيد للعزائم بشكل أسرع.

 

3. حضري قائمة طعام مقترحة للشهر كامل وقائمة للتسوق الأسبوعي

Web

للأسف، لا يمكنك التهرب من الطبخ ولا يوم في شهر رمضان، لأن  هذا يعني إنك ستنتهين بدون طعام عند فترة الإفطار. لذلك وفري على نفسك الجهد والتفكير وحضري  قائمة اقتراحات لأطباق رئيسية وجانبية خلال الشهر. هذه الطريقة ستسهل عليكِ تحديد مشترياتك، كما يمكنكم تحضير بعض المقبلات ووضعها في الثلاجة بشكل مسبق؛ كالسمبوسك والفطائر والكبة وغيرها.

4. حضري صندوق نقود لمصاريف رمضان والعيد

Web

بعد تحضير قائمة مشترياتك، عدد العزائم، ابدأي بوضع خطة مالية شهرية تضمن عدم وصول عائلتك لآخر الشهر مفلسين. أما بالسنبة لمصاريف العيد عليك الانتباه لها وجدولتها في نفس الخطة المالية لرمضان.  مثلا قومي بصنع صندوق صغير وضعي فيه مبلغا بسيطا بشكل يومي.

 

5. جدولي مهمات وتحضيرات العيد

Web

بعد الانتهاء من تحضيرات رمضان وجدولة مشترياته ومصاريفه، عليكِ  البدء بالتفكير في موضوع العيد.  فما بين ملابس العيد والهدايا والحلويات و كعك العيد، هناك الكثير الذي يجب تخطيطه زمنيا وماليا. لعل الخطوة الأولى هي  تحضير قائمة بمصروفات العيد ولوازمه وجدولتهم على رزنامة لتعبروا العيد بسلام.

نتمنى لكم رمضان سعيد وإنتاجية عالية، وكل عام والجميع بخير.

خمسة مظاهر للعنف لا تعرفها المرأة المعنفة

 
يلفتني دوماً عدد السيدات المعنفات دون أن يدركن ذلك،  اذ إنّه من المتوقع أن تكون علامات العنف ضد المرأة واضحة، ويمكن إدراكها بسهولة، انما في الواقع إن العنف الممنهج وغير النمطي يمكن لأي امراة ان تقع ضحية له، فهو يأتي تحت مسميات محببة مثل الحب والغرام، والتي قد تكون مربكة أحياناً للمرأة، فتراها مرهقة من سلوكيات سلبية، قد تقلص من المساحة المتاحة لها كإنسانة مستقلة، وبنفس الوقت ترتبك من محاولات إرضاءها بعد الاساءة.
فالسلوك النمطي للرجل العنيف هو شعوره بالندم بعد ادراك ما فعل، فترى المرأة سلوكا محببا مماثلا للسلوك العنيف من حيث الكم والمبالغة.  الرجل المسيء عادة ما يكون أيضاً بارعاً بالتلاعب النفسي بمن أمامه، فتجدينه سيد المناورة وقلب الأدوار،  فبعد واقعة الاساءة سرعان ما يتحول الى امرؤ القيس ونزار قباني في جلباب واحد.
المظاهر التالية، حتى وان لم تكن ضرباً مبرحاً، فهي تتسبب بتآكل ثقتك بنفسك وسيادتك لذاتك، فتنبهي لها ولا تدعي هذه العلاقة السلبية تأخذ منك كينونتك كامرأة

أولاً: الغيرة

قد يختلط الامر علينا جميعاً، وذلك بسبب تمجيد الغيرة في المحتوى الفني والغنائي، فتجد اغلب الأغاني في التراث العربي تسيطر عليها مشاعر الغيرة وقد اختلطت بمشاعر الغرام والحب. مِن الصعوبة التفرقة ما بين مشاعر الغيرة اللطيفة والمحببة، وما بين الغيرة الهدامة، التي تتعدى كونها مشاعر غيرة بريئة الى هوس بالسيطرة. فالغيرة ان كانت شعور عرضي في فترات متباعدة فلا ضرر منها، بينما ان كانت ممنهجة ومستمرة كل الوقت، فقد يشكل ذلك سلوك مقلق. وقد تتجلى مشاعر الغيرة فيما يتعلق باللباس، أو الأصدقاء، أو النشاط الاجتماعي، فان كان شريككِ يتحول الى وحش كاسر اعتراضاً على اي من هذه الأمور، فيعتبر ذلك عنفاً ضدك.

ثانياً:الغضب

 
مشاعر الغضب العارمة والمصحوبة بإساءةٍ لفظية من شأنها التقليل من ثقتك بنفسك، حتى وان كانت كرد فعل لموقف او نقاش، فلتعلمي عزيزتي ان الصراخ والإهانة ليسا من السلوكات الحضارية والمقبولة بالتعامل معكِ كامرأة، وقبولك لهذا السلوك واستسلامك أمام نوبات الغضبـ بسبب شعورك بأنك المتسببة بهذا السلوك هو اكبر خطأ ومسبب لهذه الاهانة، لأنّ  العلاقة بين الرجل والمرأة علاقة مبنية على المودة والرحمة، وعمودها الأول والأخير هو الاحترام. لذلك اذا فقدت العلاقة أيّاً من اعمدتها، وباتت مصدراً للألم، والخوف فلا بد أن تعيدي حساباتك، فهذا الرجل الغاضب، يمنح نفسه حرية الاساءة، والفوقية الجسدية، وفي قرارة نفسة لا يعرف حدوده كشريك حياتك.

ثالثاً: السيطرة

الاساءة عادة ما تكون مرتكزة على السلطة والسيطرة، لذلك لا يكتفي فقط بمنعكِ من الخروج، او الإلتقاء بالأصدقاء، إنما يتعدى ذلك الى المرواغة وإقناعك بالعدول عن القيام بمهام تتعلق بك كشخص مستقل؛ مثل الدراسة، او العمل، أو ممارسة هواية معينة، أو السفر، وما الى ذلك. كما قد يتذرع بأي سبب لعدم كسب قوتك، وحرمانك من استقلاليتك المادية، مما يُحد من قدرتك على اتخاذ القرار.

رابعاً:الترويع والتهديد

 
إنّ من اهم أسباب نجاح العلاقة بين الرجل والمرأة هو شعور المرأة بالامان، والتهديد، وان كان من قبيل المزاح والمداعبة، هو مؤشر لسلوك مقلق.  وإن كان حدسك بوجود شيء خاطىء في هذا النوع من الكلام، فلتعلمي بأنّ شعورك في مكانه، وان هذا السلوك ليس أساساً لعلاقة صحية بغض النظر عن مبرراته.

خامساً: العنف الجنسي

 
غالباً ما يختلط على المرأة في العلاقة الزوجية “العلاقة الجنسية برضى” و “العنف الجنسي”، وهو أن يجبرك زوجك على العلاقة الحميمة رغماً عنك، وذلك من قبيل الواجب، او الحق الشرعي.  واعلمي بانه من حقكِ الرفض للعلاقة الحميمة، وإجبارك عليها يعتبر اغتصابا لحقك في جسدك. الأساس في العلاقة الحميمة هو اللين والرغبة من الطرفين.
وفي الختام، ان لاحظتِ أيّاً من هذة المؤشرات، فإنك على الأغلب في علاقة غير صحّيّة.

ما الذي يجعل تونس تتصدر أجرأ الإحتجاجات النسوية عربياً؟

29028170_1239530032845131_2486685480544894976_nالمصدر: صورة من مظاهرة للمطالبة بالمساواة في الميراث في تونس

ايمان زهير

إرتبطت تونس بالمرأة بشكلٍ متجذّر، فيكفي أن تكتب كلمة تونس على مواقعِ البحث حتى تجد العديد من الأخبار التي تمسّ جوهر إنسانية المرأة، والتي تطالب كذلك بإنقاذها من الأحكام الذكورية. فالمرأة التونسية اليوم تتصدر الإحتجاجات المُناهِضة للتمييز بين الجنسين ضمن كافّة المحاور، رغم الإنتقادات المُصاحبة عربياً، فنجدها تخوض حرب المساواة في الميراث، وإلغاء المهور، وغيرها الكثير من حملات التغيير، التي تشنّها الحركات النسوية التونسية نساءاً ورجالاً بإقدامٍ وجرأة دون أن تأبه لكل العراقيل التي يضعها المتشددون والذكوريون، على عكس باقي الدول العربية التي لا تجرؤ نساؤها على الخوض في مثل هذه المواضيع، رغم أنّها تعاني من محددات أكبر.

فلاشباك على أهم الإحتجاجات والإنجازات التونسية

14179125-F094-4B28-8B65-0159B899F863_cx0_cy8_cw0_w1023_r1_s_185030_highresالمصدر: من خطاب السبسي عام 2017

 

[quote]

“المساواة بين الرجل والمرأة التي أقرّها الدستور التونسي يجب أن تشمل جميع المجالات بما فيها المساواة في الإرث” ~ الباجي قايد السبسي

[/quote]

 قادت الجمعيات النسوية التونسية، والتحالفات المدنية في 10 آذار- مارس 2018، مسيرة للمساواة في الميراث بين الجنسين، أمام مقر البرلمان التونسي، وحملت اللافتات مقولات مناهضة لهذا التمييز، مثل : “الميراث حق موش مزية”، وقد أُعتمدت هذه الجملة شعاراً للمظاهرة، وقد كان الرئيس التونسي باجي قايد السبسي في يوم المرأة التونسية الوطني العام الماضي، قد دعا الى المساواة بين الرجل والمرأة في كل المجالات بما فيها المساواة في الميراث.

 في تموز من عام 2017 أخذت تونس موقفاً صارماً ضد التحرش، فقد صادقت على قانونٍ يجرّم العنف ضد المرأة، واتخذ تدابير وإجراءاتٍ صارمة لكل من يجرؤ على مضايقة إمرأة، وينص القانون على أنه “يعاقب بالإعدام كل من واقع أنثى باستعمال العنف، والسجن مدى الحياة لكل من واقع أنثى من دون رضاها”.  وفي ذات السياق أصدر مفتي الجمهورية التونسية عام 2015 فتوى بتحريم الإغتصاب الزوجي، مؤكداً أنّ العلاقة الزوجية السليمة تقوم على الرضا، وأشار المفتي الى أن الدين الإسلاميّ فرض على الزوجين “آداب المعاشرة الزوجية”، وأن الرسول أوصى أن تكون لهذه العلاقة مقدمات تحبب فيها، وبالتالي لا يجوز أن تقوم على الإكراه.

وقد طالب الرئيس السبسي أيضاً بإلغاء القانون 73، الذي ينص على منع زواج المسلمة من أجنبي، وكذلك أعلن  بإقرار تحقيق المساواة في الأجور بين المرأة والرجل في القطاعين الزراعي والصناعي.  ولا بدّ من ذكر أنّ تونس  تمنع تعدد الزوجات منذ عام 1956، بموجب  الفصل 18 من قانون الأحوال الشخصية، لسنة 1958 والذي ينص على حظر تعدد الزوجات، ويسن عقوبات رادعة لمن يرتكب هذا الفعل.

 ما الذي يجعل تونس تتصدر أجرأ الإحتجاجات النسوية عربياً؟

Fmzali_mmzali_bourguibaالمصدر:  صورة للوزيرة فتحية مزالي، ويكيبيديا

[quote]

 سأفرض حرية المرأة وحقوقها بقوة القانون، لن أنتظر ديمقراطية شعب من المنخدعين بالثقافة الذكورية ~الحبيب بورقيبة

[/quote]

لقد أُسست تونس على إحترام وإبراز دور المرأة، فكان لهذا دوراً فاعلاً في تثبيت حجر الأساس الذي نهضت عليه المرأة التونسية، وأصبحت الأقوى عربياً، والأعلى صوتاً في المطالبة في حقوقها، رغم كلّ التيارات المُعاندة من المتشددين.

فمنذ أن استقلت تونس عام 1956، تسلم بورقيبه الرئاسة، بورقيبة الذي اشتهر وعُرف بدعمه الكبير للمرأة، فقد قام فوراً بدعم تأسيس الإتحاد النسائي الذي حمل شعلة ثورات التغيير للمرأة التونسية، وكذلك قام بإصدار قانون يمنع تعدد الزوجات، والذي للآن تتذوق المرأة التونسية مشاعر الفخر والعزة على إثره، وكذلك تميّز في خطاباته التي تدعوا الى إشراك المرأة في مسيرة العمل والصناعة، وكذلك المساواة في التعليم، ومنع زواج القاصرات، وحثّ على تشجيع وضرورة إشراك المرأة في السياسة، اذ عيّن فتحية مزالي وزيرة للأسرة والنهوض بالمرأة، لتكون هذه الوزارة محطة تغيير رائعة على خُطى الإصلاح.

والى جانب الوزارة التي عُنيت بالنهوض بالمرأة، تم إصدار مجلة الأحوال الشخصية عام 1956،  والتي تهدف الى المساواة التامة بين الرجل والمرأة، وسن قوانين لصالح المرأة بما يخص الزواج والطلاق.

المطالب المتواضعة للنساء في باقي الدول العربية

20091022big47413المصدر: صورة لدفتر العائلة الأردني، عمون

تمشي المرأة في باقي الدول العربية في خطواتٍ ثقيلة نحو المطالبة في قوانين عادلة ومنطقية،  فترتفع نسبة التشدد الديني والتعصب الثقافي والفكر الذكوري فيهن بصورة أكبر، لتواجه المرأة في مثل هذه الدول تحديات أكبر، وسقف طموحات منخفض، ففي الأردن مثلاً ما زال دفتر العائلة يحوي أربع ورقات في بند الزوجة، ولا تجرؤ الحركات النسائية الحديث حول هذا الموضوع أوحتى عرضه على طاولة النقد.  وكذلك الحال في باقي الدول العربية ما عدا تونس بالطبع، بالإضافة الى الجزائر والمغرب اللواتي تسبقن المرأة العربية بقليل،  ناهيكم عن اعتبارالمرأة الأردنية غريبة عن أطفالها، فالقانون الأردني لا يسمح للأم الأردنية بإعطاء مولودها الجنسية، بينما مُنحت المرأة التونسية هذا الحق منذ عام 1993 .

 

عشر هدايا بسعر بسيط وقيمة كبيرة لعيد الام

1- بطاقة معايدة بلمسة شخصية أو نكتة خاصة 

 

Untitled design

2- زراعة شجرة تحمل اسمها في مكان تحبه

547944239-Tree-Plantingالمصدر: sinhala

3- أو مجموعة نباتات للمطبخ أو البلكون

herb-garden-white

المصدر: peasinablog.com

4- وجبة بسيطة تحبها

10403279_802612249809046_7616272141265282055_n

المصدر: يسلمو

5- او مربى الفراولة المصنوع يدويا

StrawberryFreezerJam (6)

المصدر: redcookbook

6- حمالة مفاتيح تحمل عبارة مميزه

 

medal

 

 المصدر: تويتر

7- أو عدة ميداليات لتنظيم المفاتيح مصنوعة يدويا

key chaines

 المصدر: bhv.fr

8- محفظة مصنوعة يدوياً

UT8qkyRXexeXXagOFbXa

 المصدر:portuguese.alibaba

9- أساور مصنوعة يدويا

OLYMPUS DIGITAL CAMERA

المصدر: pinterest

10- البوم صور يحمل صورها المفضلة

Magnetic-album-1

المصدر: sevgilikitabi

الأوسكار والمرأة: هل لازال الرجل يسيطر على ما وراء الشاشة؟

06oscars-folo4-master768

المصدر: New York Times

شذى الشيخ

في الوقت الذي سيطرت فيه خطابات دعم المرأة وتمكينها على حفل الأوسكار في نسخته التسعين، لم تستطيع أكاديمية الفنون وعلوم الصور المتحركة منح النساء سوى ست جوائز فقط، وهو الرقم الأقل خلال الست سنوات الماضية، ففي عام 2012 حصلت النساء أيضاً على ست جوائز فقط. فهل يمكننا القول بأن الرجال لا زالوا يحتكرون عالم هوليوود عامةً والأوسكار خاصةً؟

الإجابة ليست سهلة، ففي عامي 2014 و2016 حصدت النساء ضعف ما حصدته النساء في حفل جوائز الأكاديمية لهذا العام، ولكن هل هذا يكفي لنقول بأن هوليوود تتمتع ببيئة تتساوى فيها فرص النساء، والأقليات، وذوو الأعراق المختلفة، مع فرص الرجال، والأشخاص المنتمون للعرق الأبيض؟ لا أعتقد ذلك، فطبقا لتقرير نشره موقع BBC إن ميزانية الإنتاج لأي فيلمٍ تتصدر بطولته إمراة، تقل 20% عن أي فيلم يتصدر بطولته رجل، وذلك على الرغم من أن الربح الذي تجنيه الأفلام ذات البطولة النسائية أعلى ب33% من الأرباح التي تجنيها الأفلام التي يكون بطلها رجل.  

عدا عن ذلك فإنه، ومنذ عام 2013، 76 سنتاً من كل دولار تم استثماره في أفلام رُشحت لجائزة الأوسكار إلى فيلم يقود بطولته رجل. كما أن نسبة مشاركة النساء في الأدوار الأساسية خلف الكاميرا مثل أدوار الإخراج والإنتاج والكتابة وغيرها،  تصل إلى 18% فقط، وذلك وفقا لنفس الدراسة التي نشرها موقع BBC.

المرّة الوحيدة الذي حازت فيها إمرأة على جائزة أفضل مخرج  في كل تاريخ الجائزة، كانت عام 2010، وحصلت عليها المخرجة كاثرين بيجيلو عن فيلمها The Hurt Locker الذي تشكل طاقمه التمثيلي بالكامل من الرجال.

06best-worst-oscars7-superJumbo

المصدر: New York Times

الخطاب الذي كان عنوان الحفل لهذه السنة كان يدعو لدعم حملتي MeToo# و Time’s Up اللتان تتحدثان عن قضية التحرش الجنسي، بعد أن راج الحديث عن الاستغلال الجنسي للممثلات من قبل بعض المخرجين، والمنتجين، وحتى الممثلين، أمثال هارفي وينستاين وكيفن سبيسي ولوي سي كي وغيرهم.

الحديث عن هذه القضية مهمة، ولهذا لن أقلل من أهمية الكلام الذي قالته النساء في حفل الأكاديمية في نسخته التسعين، لتسليط الضوء على قضية عدم المساواة بين الجنسين فيما يخص الرواتب، وفرص التمثيل، والحصول على الجوائز، والعمل في بيئة عمل احترافية لا يتم فيها التحرش بالفتيات، أو استغلالهم جنسياً، ولكن برأيي الشخصي، أصبح الآن من الضروري أن يتم اتخاذ إجراء حقيقي ضد هذه الأفعال المشينة، التي ما إن لم يتم مواجهتها الآن فإنها ستتفاقم، وسيتم تسكيت النساء بجائزتين أو ثلاثة أو عشرة حتى.

المشكلة أعمق من أن يتم حلّها بتلك الطريقة السطحية التي يتحدث فيها البعض، وليس من حق أحد أن يطالب بإعطاء النساء جوائز أوسكار أكثر فقط لأنهن نساء، أو ليتم تمكينهن، فهذا مطلب مثير للشفقة، وأشبه بفكرة الجمعيات الخيرية التي تعمل على “الستر على العائلة الفقيرة” مؤقتاً، بدلاً من مواجهة وحل المشكلة التي جعلت هؤلاء الفقراء، فقراء.

الحل يكمن في إعطاء الفرصة ذاتها للمتفوق بغض النظر عن جنسه وعرقه، وأن يتم تقييم الشخص بناءً على آدائه وموهبته، لا بناءً على فكرةٍ مسبقة موجودة في رأس من يقيم هؤلاء الأشخاص. الحل هو أن نصل إلى وقتٍ لا نتحدث فيه عن عدد الجوائز التي تحصل عليها المرأة في الميادين العامة مقابل تلك التي يحصل عليها الرجل، ولا عن نسبة تمثيل المرأة في المناصب العليا مقابل الرجل، تحلّ مشكلتنا عندما نخلق بيئة تكون نسبة الفرص فيها بين الجنسين متساوية، بحيث نثق بأن هذا الشخص حقق إنجازاً معيناً، لا لأنه ينتمي إلى جماعةٍ وتصنيفٍ معيّن، بل لأنه كان أجدر به من غيره.

صورة الجسد وتأثيرها على الاولاد

مريم أبو عدس

تعودنا ثقافيا ان نربط مشاكل التوتر التي تتعلق بصورة الجسم مع البنات. ففي الغالب ما تنسب مشاكل “صورة الجسم” الى البنات فقط، وفي الغالب ما يستخدم الإعلام النسبه 1:10K  أي أن مقابل كل عشر بنات يعانين، هناك ولد واحد يعاني من مشاكل الاكل والتوتر المتعلق بصورة الجسم. و لكن الدراسات التي قام بها لامبرغ، مستشار نفسي من اريزونا تشير الى ان النسبة أقرب الى 1: 4.

بدأ الاعلام يهتم بشكل محدود بقضايا الأولاد بعدما قام هاريسون بوب من هارفارد بعمل دراسه عن ما يسمى “بالمسل ديسمورفيا” muscle dysmorphia وهو الهوس بتكبير العضلات. والذي ركز على اختلاف الهوس بالشكل بين الاولاد والبنات،  فبينما تريد البنات أن تكن نحيفات، يريد الاولاد ان يكون لديهم أجسام ضخمة قريبة من أجسام الأبطال مثل سوبرمان وغيره. وتماما كما تعاني الفتيات باعتقادهن انهن سمينات بالرغم من أن أوزانهن تكون أقل من الوزن المثالي، يعاني الاولاد  من اعتقادهم بأنهم قليلي الوزن،  بالرغم من ان اوزانهم تكون أكبر من الوزن المثالي. وقد يخضع الكثيرون انفسهم لريجيم قاسي في المراكز الرياضية، أو قد يعرضون أنفسهم لأدوية وكيماويات للوصول إلى الشكل الذي تفرضه عليهم وسائل الاعلام المختلفة.

بالطبع المسبب الأكبر وراء هذه المعاناه، هو الإعلام و صناعة الافلام والملابس. ففي اخر عقدين، بدأنا نرى صور لرجال عراة الصدر بتركيز على العضلات. هذه الصور تستخدم تقنية الفوتوشوب، مما يعني أن الإعلام زرع صورة وهمية في أدمغة الشباب حول الشكل المثالي،  فأصبحت صورة جسم الشاب العادي والمثالي،  غير ملائمة لهذه الصورة النمطية. ويعود منشأ هذه الثقافة في الستينات، والتي أظهرت ألعاب عضلنجية.  ويقول الدكتور لامبرت في هذا الصدد، أن كل تلك الالعاب “العضلنجيه”، بالإضافة الى الابطال في الأفلام، وألعاب الفيديو تفرض على الاولاد معايير مستحيلة، بقدر ما تفرض باربي معايير مستحيلة على البنات.

للاسف معظم المشاكل التي تتعلق بالشكل والأكل، والتي يعاني منها الاولاد، وخاصة في مجتمعات مثل المجتمعات العربية، التي تفرض معاييرها الخاصة حول الرجولة، لا تعالج. بالرغم من انه في العادة هناك مشاكل اخرى مرتبطة بها مثل التوتر، والخوف من التنمر، وغيرها من المشاكل.