';

حبس المحامي المصري نبيه الوحش بتهمة التحريض على اغتصاب الفتيات

Screen Shot 2017-12-04 at 11.14.47 AM

المصدر

قضت محكمة جنح الأزبكية بسجن المحامي المصري نبية محمد أحمد المشهور ب (نبية الوحش)، بالسجن ثلاث سنوات وتغريمه 20 ألف جنية، بعد إدانته بالتحريض عبر وسائل الإعلام على إغتصاب الفتيات قسرًا التحرش بهن، ونشر أخبار وبيانات من شأنها تكدير السلم العام وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة

وقد صرّح الوحش بدعوة صريحة إلى اغتصاب والتحرش بكل فتاة ترتدي بنطال جينز ممزق، وذلك أثناء ظهوره في برنامج تليفزيوني في أكتوبر/ تشرين أول الماضي، لمناقشة مسودة تعديل قانون مكافحة أعمال الدعارة في البرلمان.

وطالب الوحش أثناء اللقاء بتجريم ارتداء النساء الملابس الملفتة، وقال “هل يسعدكم رؤية فتاة تسير في الشارع وتظهر مفاتنها؟ ثم استطرد “البنت اللى بنطلونها مقطع من الخلف التحرش بها واجب وطنى، واغتصابها واجب قومى وبرر الوحش هذا بأن من ترتدي الملابس الملفتة الكاشفة تدعو الرجال للتحرش بها.

ولم يقدم الوحش أيّ اعتذار بعد الذي صدر منه في البرنامج، بل أصر على كلامه وأعاده في برنامجه “ملفات الوحش” مشيراَ الى أنه لم يخطئ وأضاف  “أنا راجل صعيدي المنشأ والأصل، وبكرر واللي يزعل يزعل، البنت اللي مش بتحافظ على نفسها وتدعو الناس إنها تعاكسها ولابسة بنطلون مقطع اغتصابها واجب قومي والتحرش بها واجب وطني”، وتابع: “يجب على الفتاة احترام نفسها كي يحترمها الآخرون، فحماية الأخلاق أهم من حماية الحدود”.

وتسببت تلك التصريحات في غضب شعبي وطالب الكثيرون بمحاكمة الوحش وأدان المجلس القومي لحقوق المرأة تلك التصريحات، ووصفها بأنها “دعوة صريحة للاغتصاب وتمثل خرقا لكل شيء في الدستور المصري كما تقدم المجلس بشكوى ضد البرنامج والحلقة المذاعة في 19 أكتوبر/ تشرين أول، للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *