';

سيدة روسية مجهولة الهوية، على دراجة نارية تعيد القمامة لهؤلاء الذين يرمونها من نوافذ سياراتهم

jeanne moos biker

من الجميل أن نعلم أن هناك أشخاص يكرهون القمامة لدرجة أن يعرضوا حياتهم للخطر لإعادتها لهؤلاء الذين يرمونها في الشارع.

انتشر مؤخراً فيديو لسيدة روسية، مجهولة الهوية، على مواقع التواصل الإجتماعي، أخذت على عاتقها معاقبة هؤلاء الذين يرمون القمامة من نوافذ سياراتهم، عن طريق رميها عليهم. و بالرغم أن الطريقة غير تقليدية، إلا أن ناشطي مواقع التواصل الإجتماعي رحبوا بها على غرار ترحيبهم بالأبطال. بحيث ظهرت العديد من التعليقات التي حيت هذه السيدة مثل “هذه هي بطلة أحلامنا على دراجة نارية” أو “هل هناك ميدالية ما نعطيها إياها؟ “.

لم يتم التأكد من صحة الفيديو الذي يبدأ بعبارة “أريد أن أعيش في مدينة نظيفة” وينتهي “كل من لا يهتم سيعاقب.”  لكن الكثيرين يقولون بأن الفيديو معد لحملة دعم النظافة في شوارع روسيا.

من المعروف أن مشكلة القمامة تعتبر من المشاكل الكبيرة التي يعاني منها أغلب سكان المدن العربية.  بحيث يتم إلقاء القمامة في العديد من المناطق بصورة عشوائية، حتى أصبح إلقاء أي شيء في أي مكان ثقافة لدى السكان. أما أهم ألاسباب فهي غياب البرامج الحكومية والمجتمعية، بالإضافة إلى غياب ثقافة الحفاظ على الأماكن العامة . لنسأل أنفسنا إن كنا بحاجة إلى شخص مثل هذه السيدة في ظل غياب تطبيق القوانين التي تعنى في الأماكن العامة؟

قمامة