';

رغم الاغتصاب والتحرش والاعتقالات٬ مازالت المرأة المصرية تناضل لنيل حقوقها

اعداد: رند أبو ضحى٬ رحمة المغربي

تعاني المرأة المصرية من انتهاكات عديدة منذ ثورة ٢٥ كانون الثاني ٢٠١١ وتنحي مبارك في ١١ شباط ٢٠١١.  حيث صنفت مصر كأسوأ دولة من حيث معاملة للنساء، إليكم مجموعة من أهم الأحداث التي تخص المرأة المصرية منذ بداية الثورة حتى الان:

 التحرش الجنسي

تحرشات بالجملة خلال مواسم الأعياد

رصدت مبادرات “مناهضة للتحرّش” نحو ٦٨ حالة تحرّش في القاهرة وحدها خلال العيد في تموز ٢٠١٤، فضلاً عن عشرات الحالات في المحافظات الأخرى.  كما رصدت مبادرة “شفت تحرش” ١٧٠ حالة تحرش خلال عيد الأضحى تشرين الأول ٢٠١٤.

كتابة عبارة "أنا متحرش" من قبل أعضاء حملات مناهضة للتحرش
كتابة عبارة “أنا متحرش” من قبل أعضاء حملات مناهضة للتحرش

 تعرض مسيرة ضد التحرش، للتحرش 

تعرضت مجموعة نساء للتحرش بينما كن يعتصمن “ضد التحرش” في ميدان التحرير، حيث كانت مجموعة من الفتيات والنساء يحملن يافطات يرفضن فيها جميع أشكال العنف الممارس ضدهن، ليجدن مجموعة شباب تقترب وتتحرش بهن ما أدى الى اشتباكات.

فتيات يحملن لافتات مناهضى للتحرش (getty images)
فتيات يحملن لافتات مناهضى للتحرش (getty images)

 تعديل قانون التحرش

رغم معظم الأحداث السلبية في الفترة التي تلت الثورة٬ الا أن صدور قانون يوضح بند التحرش في القانون المصري ويجرمه يعد فعلا ايجابيا، حيث لم يكن يحتوي القانون المصري على تعريف صريح لجريمة التحرش قبل إصدار هذا القانون.بالرغم من تعرض ٩٩٪ من النساء المصريات  لشكل من اشكال التحرش الجنسي. ورغم ان التحرش ما زال موجودًا ومازالت النساء تتعرضن للانتهاكات والعنف٬ لكن سن قانون يعاقب فيه المتحرش، هو بالطبع خطوة ايجابية تردع البعض عن التحرش وتشجع الفتيات على التقدم بشكوى.

حوادث الاغتصاب

اغتصاب وتحرش جماعي في حفل تنصيب السيسي 

 تعرضت فتاة مصرية للإغتصاب الجماعي في ميدان التحرير، بينما كان المصريون يحتفلون بتنصيب السيسي رئيساً لجمهورية مصر في حزيران ٢٠١٤؛ إذ جردها المعتدون من ملابسها كاملة واعتدوا عليها بآلات حادة، ما أدى لإصابتها بالنزف من كامل جسدها.  كما رُصدت خمس حالات تحرش جنسي جماعي، كحد ادنى. منهن أربع فتيات إحتجن دعما طبيا فى المستشفيات القريبة في محيط ميدان التحرير بحسب تقرير مبادرة “شفت تحرش”.

ميدان التحرير ليلة تنصيب السيسي
ميدان التحرير ليلة تنصيب السيسي

 توثيق ٥٤ حالة اغتصاب في المعتقلات المصرية 

أكدت مصادر من تحالف دعم الشرعية على وقوع حالات اغتصاب داخل مقرات الاحتجاز، بينها مراكز شرطة وسجون وسيارات ومدرعات شرطة. وقد قام بتوثيقها لجان الاستماع التي شكلها التحالف خلال شباط وآذار ٢٠١٣.  

اغتصاب جماعي

الاعتقالات

اعتقال متظاهرات أثناء مسيرة الاتحادية

اعتقل ٢٤ متظاهر، منهم ٧ نساء أثناء مسيرة الاتحادية، التي انطلقت عام ٢٠١٤ كجزء من فعاليات اليوم العالمي للتضامن مع المعتقلين المصريين والإفراج عنهم، والمطالبة بإلغاء قانون التظاهر.  وقد حُكم على الناشطات بالسجن ٣ سنوات ودفع غرامة قيمتها ١٠ الاف جنيه، والمراقبة لمدة ٣ سنوات؛ بتهمة التظاهر من غير اخطار السلطات، ومجموعة من التهم الأخرى؛ كإتلاف الممتلكات العامة ومقاومة السلطات. 

سناء سيف إحدى المعتقلات 7 في مسيرة الإتحادية
سناء سيف إحدى المعتقلات 7 في مسيرة الإتحادية

اعتقال متظاهرات في رابعة العدوية

اعتقلت كل من سمية، فاطمة وأميمة اللواتي جئن من بلد اقامتهن ايرلندا وقت الثورة ليقدمن الدعم للجرحى في ميدان رابعة العدوية. وقد حكم عليهن بالسجن لمدة شهرين بعد تعرضن لأبشع انواع الاساءة والاهانة من الضباط والمحققين، وأجري لهن فحص لكشف الحمل والعذرية، قبل مطالبة الحكومة الايرلندية بالإقراج عنهن.

سيدات يعتصمن ضد الانقلاب في رابعة العدوية
سيدات يعتصمن ضد الانقلاب في رابعة العدوية

اعتقال الناشطة ماهينور المصري 

اعتقلت الناشطة المصرية ماهينور المصري، خلال وقفة تضامنية تزامنت مع محاكمة المتهمين بقتل خالد سعيد في ٢ كانون الأول ٢٠١٣.  وحُكم عليها في أيار ٢٠١٤ بالسجن عامين ودفع غرامة ٥٠ ألف جنيه بحسب قانون التظاهر، وذلك بعد اتهامها بالتظاهر دون تصريح، والتعدي على قوات الأمن خلال مشاركتها في الوقفة التضامنية.

الناشطة المصرية ماهينور المصري
الناشطة المصرية ماهينور المصري

انتهاكات العسكر للمتظاهرات

الفتاة “ذات حمالة الصدر الزرقاء”

تعرضت الفتاة “ذات حمالة الصدر (الصدرية) الزرقاء” للضرب والسحل وتعرية الجزء العلوي من جسدها بشكل مهين من قبل العسكر، في ميدان التحرير في القاهرة في كانون الأول ٢٠١١.  تباينت ردود الأفعال بعد نشر صورتها على مواقع التواصل االاجتماعي. منهم من انتقدها ولقبها بالعاهرة. ومنهم من جعلها شعاراً للحملة التي تهدف إلى رفع معنويات النساء العربيات ودعمهن في نضالهن ومطالبهن بالديمقراطية والحرية والمساواة في منطقة الشرق الأوسط.

جرافيتي الصدرية على إحدى الجدران في مصر
جرافيتي الصدرية على إحدى الجدران في مصر

كشف عذرية المتظاهرات أمام العسكر

أجبرت ١٧ فتاة على إجراء فحص الحمل والعذرية بعد احتجازهن في السجن الحربي٬ إثر مشاركتهن في اعتصام ميدان التحرير في آذار ٢٠١١، حيث تعرضن للتهديد بالضرب والاغتصاب وأجبرن على التعري أمام العسكر٬ لعرضهن على الطبيب الشرعي٬ والتأكد من عذريتهن٬ مع تلميحات بتوجيه تهم الدعارة لهن إن لم ينصعن لذلك. الموضوع الذي اثار استياء الشارع العربي والمصري.

الناشطة سميرة إبراهيم صاحبة الدعوى في كشوف العذرية
الناشطة سميرة إبراهيم صاحبة الدعوى في كشوف العذرية

هند نافع تتعرض للضرب والسحل والتعري على أيدي العسكر 

تعرضت هند نافع  للضرب والتحرش من قبل العسكر خلال أحداث مجلس الوزراء، وحكم عليها بالسجن المؤبد بتهمة الاعتداء على رجال الأمن، ومقاومة السلطات، واتلاف الممتلكات العامة، وأثناء التحقيق تعرضت هند للتعذيب بطريقة وحشية كالصعق بالكهرباء والضرب المبرح ما أدى إلى نقلها للمستشفى عدة مرات، وقطب ٥٠ غرزة في جسمها دون تخدير.  هند ليست الوحيدة التي صدر بحقها حكم قضائي، بل أيضا صدر بمجموعة فتيات منهن مروة السعيد وهدير فاروق وغيرهن من معتقلات الحرية.

الناشطة المصرية هند نافع
الناشطة المصرية هند نافع

 مصر ما زالت تتصدرعمليات ختان الإناث

تحتل مصرالمركز الأول عالمياً فى ختان الإناث بعدد ٢٧.٢ مليون عملية وفقا لإحصائيات اليونيسيف، وبالرغم من تجريم ذلك قانونيا ودينيا في قانون العقوبات المصري منذ عام ٢٠٠٨، إلا أن سهير الباتع ذات ال١٣ ربيعاً، تعرضت في حزيران٢٠١٣ لعملية ختان أودت بحياتها على يد طبيب حكم عليه بالسجن لمدة عامين في سابقة قضائية هي الأولى من نوعها.

ختان