';

من هي الإيزيدية نادية مراد التي ترشحت لجائزة نوبل للسلام

Nadia Murad Basee, a 21-year-old Iraqi woman of the Yazidi faith, speaks to members of the Security Council during a meeting at the United Nations headquarters in New York

نادية مراد، تتحدث إلى أعضاء مجلس الأمن خلال لقاء في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، 16 ديسمبر، 2015. تصوير:ادواردو مونوز، المصدر: رويترز

نادية التي تبلغ من العمر (21 عاما)، تمثل صوت لآلاف الفتيات اليزيديات الصامتات. عاشت ناديا أعوام حياتها الماضية مع والدتها وأخوانها وأخواتها في قرية كوشو الصغيرة التي تقع  في شمال العراق.  ولكن في 15 آب/اغسطس اقتحمت إحدى عصابات داعش القرية، ونفذوا إبادة جماعية، قُتل فيها أكثر من 700 رجل في ساعة واحدة، ومن بينهم إخوتها الستة.  كما اقتيدت نادية وأكثر من 150 امرأة إيزيدية أخرى إلى الموصل الى مصير مجهول بالنسبة لهن عندها.

 كانت آخر مرة ترى فيها ناديا والدتها.

nadia-murad-isis-survivor

ناديا خلال لقاؤها مع الرئيس اليوناني في أثينا، 30 ديسمبر/كانون الأول، رويترز المصدر:الاندبندنت

نجحت ناديا في الفرار من قبضة داعش بعد أكثر من 3 أشهر من المعاناة اليومية. تقطن نادية الآن في ألمانيا حيث تتم معالجتها من الآثار النفسية والجسدية التي أصيبت بها من جراء انتهاكات داعش لها.

11739784-islamic-state-un

نادية مراد، تتحدث إلى أعضاء مجلس الأمن خلال لقاء في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، 16 ديسمبر، 2015. تصوير:ادواردو مونوز، المصدر: رويترز

قامت ناديا برواية مأساتها التي عاشتها في قبضة عصابة داعش، لمجلس الأمن الدولي في 18 ديسمبر/كانون الأول. حيث تكلمت عن اغتصابها من قبل أعضاء التنظيم وتحويلها لبضاعة جنسية تباع وتشترى بينهم. كما تكلمت أيضاً عن حق الايزيدات في الحياة، والحق في العيش في سلام.

47a4f304efa3414aafcf28792016ea4a

مؤتمر صحفي في جامعة القاهرة، المصدر: الوفد

اتهمت نادية بمحاولة الإضرار بالأمن القومي المصري بعد يوم من لقائها للرئيس السيسي، وذلك بعد دعوتها لطلاب جامعة القاهرة لتنظيم مليونية طلابية ضد ما يفعله داعش، قائلة: “أدعوكم أن تعلموا مجتمعاتكم ما يحدث لنا هناك، ساندوا المرأة في كل مكان، أنا مثل أختكم التي كانت تريد الدراسة بالكلية وتتخرج وتتزوج بشرف وتبني عائلة”.

files.akhbarelyom.compublicDSC_0031_1451217254-482fa84b9a3212375f452ae28adb961ef73e1b4b

جامعة القاهرة تهدي ناديا درع الشجاعة، المصددر: السياسي اليوم

طلب الناشط المدني العراقي، علي المدني،  يدها للزواج، عبررسالة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، حيث كتب في رسالته أن قبول نادية به زوجاً لها سيكون شرفاً كبيراً له، وإن تعذر ذلك فإن هذا الطلب هو بمثابة اعتذار لها رسمي لها عما فعله بها عناصر تنظيم داعش.

12421362_990737090983233_1115715532_n

ناديا في اجتماعها مع السيسي، المصدر: تحرير اونلاين

التقت ناديا مع عدد من الشخصيات الدولية المهمة منهم،  رئيس الجمهورية المصريّة، عبد الفتاح السيسي. ورئيس اليونان بروكوبيس بافلوبولص، ورئيس جامعة الازهر.

president-pavlopoulos-meets-isis-victim.w_hr

ناديا في لقاءها مع الرسئيس اليوناني  بروكوبيس بافلوبولص، المصدر:thetoc

وأخيراً، رُشحت ناديا من قبل وزارة الهجرة والمهجرين العراقية رسمياً، لنيل جائزة نوبل للسلام لدورها المهم في تعريف العالم بمأساة المرأة العراقية عموماً والنساء الإيزيديات بشكل خاص في المناطق التي احتلتها عصابات داعش الإرهابية. وصرحت الوزارة في بيانها الترشيحي:

[quote]”إننا إذ نفتخر بترشيحنا لهذه الشابة العراقية لجائزة نوبل للسلام، ندعو الرأي العام العالمي وكافة المنظمات المعنية إلى دعم ترشيحها لأنها تستحق أن تكون رمزاً لنضال المرأة ضد القوى الظلامية التي تهدف الى استعبادها والنيل من كرامتها، وتحية لكل امرأة عراقية عانت مرارة الخطف والتهجير وفقدان الأهل”.[/quote]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *