';

منتخب الدراجات النسائي الافغاني يترشح لجائزة نوبل للسلام

هن لسن فقط قائدات دراجات هوائية، هنَّ قائدات ثورة على الخرافات الشرقيّة التي تمنع الفتيات من ممارسة رياضة ركوب الخيل والدراجة حتى لا يفقدن عذريتهن، حيث استطاعت مجموعة من النساء الأفغانيّات تشكيل منتخب نسائي لرياضة الدراجات الهوائية لمواجهة هذه الأحكام المسبقة، وخوّض دورة الألعاب الأولمبية في العام 2020. هؤلا ء الفتيات الحالمات مُرشحات لنيل جائزة نوبل للسلام لعام 2016!

Web

رُشح المنتخب من قبل مجلس البرلمان الإيطالي وذلك بعد توقيع 118 نائب عريضة لإعطاء الفريق فرصة الحصول على جائزة نوبل لهذا العام، جاء هذا الدعم من قبل مجلس البرلمان الايطالي و وسائل الاعلام الاجتماعية والمحطات الإذاعية في إيطاليا التي اقترحت إدراج إسم المنتخب ضمن المرشحين لنيل جائزة نوبل للسلام، حيث كان الناشط السياسي إرميتي ريلاشي أول من صوت رسمياً ودعم الفريق.  حيث رأى إرميتي نشاط تلك الفتيات، وكأنها معركة بطيئة للوصول إلى لحرية في بلد مزقت أوصاله الحرب والقبلية والسيطرة الدينية، وتعتبر هذه الخطوة مهمة إلى الأمام في مضمار حقوق المرأة الأفغانيّة. 

تلك النساء اللواتي يبلغ عددهن 40 فتاة، يتدربن على دراجاتهن في مدنهن الأفغانيّة متحدين الصورة النمطية والتهديدات والمضايقات التي يتعرضن لها  في الشوارع، بل يرونها تحدياً ينبغي التغلب عليه.

وفي فيلم وثائقي قصير صنعه شركة LET عن المنتخب النسائي، عن تدريبات المنتخب. صرحت اللاعبات عن تجربتهن في هذه الرياضة.

Afghan Cycles Trailer from LET MEDIA on Vimeo.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *