';

كيف هو شكل العنف ب 8 فيديوهات مثيرة للجدل

بقلم رحمة المغربي

[quote]

“معلش استحملي، بضل زوجك وتاج راسك”

“ممكن كان شوي معصب وأجت فيكي”

“هيك المرة لازم تستحمل وتسامح زوجها لأنه بكون مضغوط من الشغل، وبعدين المثل بقول ضرب الحبيب زبيب!”

[/quote]

هذه أمثلة على المقولات التي نسمعها بشكل دائم في تبرير العنف، مما يدفعني للتساؤل هل يستحق “ظل راجل” كل هذه الآلام؟ لماذا تصمت المرأة  حتى تصل الأمورالى الضرب المبرح الذي يشكل خطراً على حياتها؟ لماذا لا تتوقف عند الإنذار الأول، وخاصة إن ذلك الإنذار هو طريقة المعنِف لمعرفة ان كانت المرأة ستتقبل التعنيف؟

بالتأكيد الإجابة على هذه الأسئلة ليس سهلا، وخاصة في مجتمات يسيطر عليها العنف والتوتروالأزمات الإقتصادية، ومجتمعات لا تحصل المرأة على معظم حقوقها في أفضل حالاتها. وفي مجتمعات ترى أن ضرب المرأة هو جزء من الدين. ففي بعض الحالات لا تعرف المرأة المعنفة أنها معنفة، و في حالات اخرى، تصمت خوفا من الفضيحة أو بسبب غياب الخيارات. فأين ستذهب إن تركت بيت زوجها وخاصة إن كانت لا تملك أية مؤهلات تسمح لها بخوض حياتها لوحدها؟

فيما يلي إعلانات وأفلام قصيرة تكلمت عن العنف وتأثيره على حياة المرأة، ربما تكون إلهام لتفعلوا شيئاً يوقف العنف الذي يقع أمامكم.

1- كيف تبدين بأفضل صباحاً بعد تعرضك للعنف ليلاً؟

هذا الفيديو الذي انتشر تحت هاشتاج #dontcoveritup، لا تخفي العنف، حقق أكثر من مليونين ونصف مشاهدة على اليوتيوب.

2- نادراً ما يتوقف

إعلان ترويجي للخط الساخن لمؤسسة تناهض العنف الأسري التي تأسست عام 1996، من  خلال توفير برامج توعوية في موضوع العنف الأسري، وخط ساخن لمساعدة المعنفات؟

3-سلفي ضدّ العنف

قامت فتاة صربيّة مجهولة الهوية، بالتقاط صورة يومية لها على مدى عام 2012، ولكن لا نعلم إن كانت معنفة فعلاً، أم أن هذا الفيديو جزء من حملة تعليمية في صربيا، 

4- العنف هو عنف

مشهد ثمثيلي يسلط الضوء على معنى العنف بغض النظر عن جنس المعنف، حيث يسلط هذا الفيديو على احصائية وجدت أن نسبة 40% من العنف يكون موجه ضد الرجال في بريطانيا.

5- هذا غير مقبول!

في سياق حملة “هذا غير مقبول” التي أطلقتها الحكومة النيوزلنديّة للقضاء على العنف، قامت homes magazine المتخصصة بأثاث المنزل عام 2015، بنشر إعلانات مبدعة لنشر الاحصائيات الحديثة لضحايا العنف من النساء النيوزلنديّات، حيث وجد أن واحدة من بين 3 نساء تعرضت للعنف المنزلي في نيوزلندا.

6- تبدين مثيرة للاشمئزاز!

هذا الفيديو الذي حقق أكثر من 17 مليون مشاعدة على اليوتيوب، صورته المدونة وعارضة الأزياء السابقة إم، يسلط الضوء على الإساءات التي تتعرض لها الفتيات من خلال التعليقات التي توجه لهم يومياً على مواقع التواصل الإجتماعي.

7- امرأة صعبة المنال

قررت مدونة الفيديو جوردان هانز،  باستخدام طريقة غير تقليدية للتعبير عن الكلمات والتعابير الجارحة التي توجه للمرأة وتحكم عليها ليل نهار.

8- إصفعها!

تجربة اجتماعيّة قام بها الصحفي الايطالي لوكا لافارون، في شوارع ايطاليا  لتسليط الضوء على قضية العنف ضد النساء.  ماذا حدث عند وضع طفل أمام فتاة ويطلب منه أن يصفعها؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *