دمية جديدة في عالم سمسم تدعم الفتيات في أفغانستان

زاري الشخصية الأفغانية في عالم سمسم. المصدر: Reuters

إعداد مريم أبو عدس ورند أبو ضحى

النسخة الأفغانية من برنامج شارع سمسم أدخل شخصية جديدة تدعى زاري في موسمه الخامس. وهي فتاة أفغانية في السادسة من عمرها،  لديها مهمة كبيرة جدا.  فزاري تحكي للأطفال حكايتها مع التعليم ومهمتها تتضمن تغيير أفكار الشعب الأفغاني نحو تعليم الفتيات. جاءت هذه الشخصية التلفزيونية لأفغانستان لدعم الفتيات وتأكيد حقهن في التعليم الذي انتهك منذ 15 عام.  ففي أحد دراسات USAID حول التعليم في أفغانستان عام 2014 أكدت أن من بين 5 مليون طفل وطفلة في سن الخامسة الثلث فقط يتعلم بالمدارس. علما بأن نسبة مشاهدة عالم سمسم في أفغانستان تقارب 81% من بين برامج الأطفال.

من المؤكد أن زاري ستواجه مقاومة من الشارع الأفغاني، ولعل هذا السبب وراء تعاون منتجو المسلسل مع وزارة التقافة الأفغانية لتقليل المقاومة. كما يحرص المنتجون على التزامها باللباس التقليدي المصمم ليرضي الأفغانيين بجميع ثقافاتهم وتغطية رأسها أحيانا. ستنضم زاري الى الألعاب العالميين من أمثال إلمو ووحش البسكوت، شأنها شأن الشخصية الهندية تشامكي والشخصية من جنوب إفريقيا كامي.

 سيكون لزاري دورين، دور لوحدها ودور تتجول من خلاله في أفغانستان وتلعب الرياضة وتزور الطبيب، وتتحدث مع العديد من الأشخاص من فئات مجتمعية مختلفة، لتزيد الوعي حول العديد من القضايا ولتصبح مثال تعليمي للأطفال بجلدها الأرجواني الذي لا يشبة أي فئة معينة، وشعرها الملون وبثيابها التي صممت خصيصا لتضم عناصر من ثقافة البشتون و التاجيك و الأزبيك و الهزارة. و هي بذلك لاتشبة أي منهم وتشبه الجميع في نفس الوقت.

و بالرغم من أن معظم الشخصيات في شارع سمسم لا جنس لها، إلا أن منتجي المسلسل أصروا أو تكون زاري “فتاة” لتحاول مواجهة التطرف  الذكوري الذي يطبق و يفسر كجزء من الثقافة والدين.  وأيضا لتكون شخصية ضامة لجميع الثقافات الأفغانية بتنوعها و الحفاظ على القيم العالمية التي تجعل من شارع سمسم من أهم البرامج للأطفال في العالم،  حسب  كليمنس كوينت، منتج برنامج شارع سمسم منذ عام  1969 في نيويورك.

كيف أثرت الليدي أوسكار علي؟

بقلم رند أبو ضحى

 لا بد إننا ندرك بأن ما يستهلكه الأطفال من أفلام ومسلسلات تأثيراً أبديا عليهم. وخاصة إن الأطفال لا يملكون أية أدوات لتساعدهم على التفرقة ما بين الحقيقة والخيال. بالنسبة لهم، كل ما يستهلكونه هو واقع وحقيقة. هذا يعني أن هناك تأثيرا مباشرا على عقول الأطفال وشخصياتهم وتصرفاتهم. مما يعني أيضا أن هناك تأثيرا غير مباشرعلى قراراتهم المستقبلية.

أنا كباقي بنات جيلي كنت من المغرمات بمسلسلات الكرتون. فكان ما يحدث في عالم جودي أبوت هو موضوع حواري مع صديقاتي في المدرسة في اليوم التالي. وطموح الكثيرات من بنات جيلي في مجال الصحافة لم يأتِ من فراغ. فجميعنا كنا نحلم بحرية التنقل التي كانت تتمتع بها ساندي بيل.

في نظرة تحليلية الى الوراء، أدركت بأن هناك العديد من القصص والشخصيات  في عالم الكرتون التي كأن لها تأثيرا ايجابيا علينا. الكثير من هذه القصص التي كنا نستهلكها كانت تمثل نافذة الى عالم مختلف تماما، من حيث المبادئ، وخاصة في ظل غياب ثقافة التفكير الناقد، والحوارالبناء والأمثلة نسوية الإيجابية عندما كنا نكبر. ولكن الأهم، كانت في بعض الأحيان الطريقة الوحيدة لمناقضة الافكار، أحادية الطريق في عالم الاطفال.  أود أن أشارككم ببعض الأمثلة الواقعية عن تأثير مسلسلات الكرتون علينا.من الأغلب أن تكون مألوفة لديكم.

1. ساندي بيل

Dvd0261

لعل ساندي بيل كانت تشكل أكبر معضلة أخلاقية بالنسبة لي. ففي الوقت الذي كانت ساندي تسافر حرة (وبدون محرم) من مكان لمكان للبحث عن حبيب القلب، مارك، برفقة طفل يتيم وكلب، كان المجتمع يحاول جاهدا أن يقنعني بأنني لا استطيع أن أحب أولا، وانني لا أملك حرية الحركة والتنقل لأنني أنثى ثانيا، و أن الكلاب نجسة ثالثا.  

لا بد أن تتعاطفوا بأن التناقض كان صعبا على يافعة. فساندي الشقية المحبة للمغامرات والسفر كانت تحظى بحياة سعيدة، بينما كانت حياتي مملة! بالتأكيد كانت مملة، إنني أفهم ذلك اليوم، و لكن في ذلك الوقت كانت المغامرات التي تتعرض لها ساندي تتركني وصديقاتي نحلم بالصحافة كالمخلَص من الواقع القاسي المفروض علينا بسبب جنسنا. فلماذا كانت ساندي، التي يسمح أنا أهالينا بمتابعة تفاصيل حياتها، تحظى بالحرية بينما نحرم جميعا منها ؟  

2. اوسكار – ليدي اوسكار

LADY OSCAR 1-WWW.HANAN-ANIME-WALLPAPERS.BLOGSPOT.COM

هل تريدون الحديث عن الأدوار الإجتماعية؟ فلنتحدث أذن عن أوسكار. شكلت قصة الليدي أوسكار وتربية والدها لها على أساسها إنها صبي صدمة بالنسبة لي. فالأب أراد صبيا ليرث عمله في الحرس العسكري الملكي، وقرر ألا يعترف بابنته السادسة إلا أن كانت ولدا. تربية أوسكار حررتها من الأدوارالمجتمعية والقواعد الجندرية التي يفرضها عليها المجتمع. فأبدعت كأي رجل، ووصلت الى أعلى المراتب العسكرية، كأي رجل نال تدريبها.

مشكلتي في ذلك الوقت أن أوسكار كانت تناقض فكرة إن النساء “ناقصات عقل ودين” التي كنا نعاني منها، في ذات الوقت الذي كانت أوسكار تسرح و تمرح بحرية فيه.

 دور الليدي أوسكار لم يقف على تحدي الأفكار السائدة،  بل أثارت اهتمام متابعيها عن تاريخ الثورة الفرنسية، فكنا نتابع أخبار الثورة الفرنسية بشغف وفضول. ولكن أهم ما تعلمته من الليدي أوسكار أن الحياة ليست وردية. فنهاية المسلسل…. لن أخبركم، أنصحكم بمتابعة حلقات المسلسل…. ولكن إعلموا بأن الحياة ليست وردية.

 3. حنان – زهرة الجبل

Alpen

الوصف الذي أستطيع أن أصف به مسلسل زهرة الجبل بأنه “خارج الصندوق”.  هناك شابة فاقدة ذاكرتها في الحرب العالمية الثانية ودليلها الوحيد هي أغنية ثوريه، وهناك شابان يرافقانها لأنهما مغرمان بها، أحدهما أهم موسيقيي عصره. هناك الخائن الذي يعمل كقاتل محترف مع الأعداء، وهناك شاب يكتشف بأن أمه ليست أمه، بل هي خاطفته التي استبدلت طفلها الميت به،  وهناك الغني الذي يتعامل مع الأعداء لتوسعة رقعة نفوذه، و هو يحتفظ بسر خطير. هل أصابكم الفضول بعد؟ الأجمل من ذلك أن المترجم كان يترجم البلدان والجنسيات بأنها عربية. فالصحفي في المسلسل لبناني، والبطلة تهرب الى مصر…وغيرها العديد من المفارقات المربكة لأي عقل فتي، يحاول المجتمع جاهدا بإقناعه بأنه يعيش في المدينة الفاضلة.

من ناحية أخرى،  البطلة تشبه أطفالنا في هذه الأيام، فهم وليدي الحروب والثورات مثلها تمامًا؛ ومثلها تماما هم غاضبون من الحرب والقتل والدمار. ومثلها تماما هم مسيسون منذ الصغر. 

4. جودي ابوت – صاحب الظل الطويل

US7ACEwH

لا أعرف كيف أعبر عن مشاعري باتجاه جودي أبوت فهي قصة حب ترقبناها على أحر من الجمر. جودي المرحة والعفوية،  كانت شابة مستقلة، اختارت دراستها لأنها تحب الكتابة وليس لأن النظام التعليمي أو الإجتماعي فرض عليها ما تدرس. وكساندي بيل كان لها دورا في دفع البنات بالحلم بأن يصبحن كاتبات.

واجهت الكثير من التحديات،  لتشق طريقها في عالم الكتابة. والكتابة أيضا كانت ما جمعتها بصاحب الظل الطويل،  الذي كانت تراسله جودي وتحكي له عنه حياتها. بالمناسبة قرأت كتاب صاحب الظل الطويل في الصغر، وأغرمت بخفة دم الكاتبة، بذكائها وفطنتها وهي من الأمور التي تكون قد غابت في مسلسل الكرتون الذي تم تكييفه للأطفال.  لازلت لا أعرف كيف خطر ببال أيهم بجعل هذه القصة للأطفال… رجل كبير يقع في حب ربيبته اليتيمة؟ لا أعرف، صعبة الهضم بمعايير يومنا هذا. ولكن لن أدقق، فهو لم يحبها الا بعدما كبرت….

أميرة كرتونية مسلمة تبتكرها الصين لحل أزمة سياسية، هل تنجح المحاولة؟

princess-fragrant1
تحاول الصين أن تخلق تفاهما بين السكان الأصليين من فئة الأويغور، ومعظمها مسلمة، وبين فئة الهان التي تشكل الأكثرية في الصين في منطقة شينجيانغ، عن طريق إحياء قصة صينية قديمة باستخدام الرسوم المتحركة ثلاثية الأبعاد، لقصة فتاة من الأيغور من مدينة كاشغار، والتي سحرت الإمبراطور كيانلونغ الصيني بجمالها ورائحة عطرها الأخاذة في القرن الثامن عشر، لتصبح واحدة من جواريه ومن ثم رفيقته الغالية. زادت أهمية هذا التفاهم بعد التوتر الاخير في الاشهر السابقة و الذي خلف مئات القتلى من كلا الطرفين.

princess-fragrant1.png1

و بالرغم من ان قصص هذه الاميرة اسطوريه، الا ان هناك اعتقادا ان الاميرة كانت في الحقيقة شخصية واقعيه في القرن الثامن عشر. و قد مثلت خلال القرون الماضية رمزا مهما لكلا الشعبين( الاويغور و الهان)، بالرغم من وجود فروقات كبيره بين الاساطير المتداولة عند كلا الشعبين. و قد أصبحت هذه الاسطورة مهمه في بداية القرن العشرين حيث تم استخدامها في العديد من القصص و المسرحيات و الافلام.

القصة تدور حول الامبراطور الذي اكتشف حفيدة أحد قادة شعب الهان و اغرم بجمالها و رائحتها الزكية. فأخذها كجارية في قصره ووقع بحبها. الا انها كانت تشعر بالحزن لبعدها عن قريتها، فبدأ بخلق شكل قريتها في الحديقة التي أهداها اياها. و منها جامع صغير وواحة تشبه واحة قريتها. أخيرا أحبته عندما احضر لها من قريتها شجرة تحمل فاكهة ذهبيه.

hong kong

وقال دينغ جيانغلي، المخرج المشرف على المشروع باسم “Princess Fragrant” ل، CNN إن: “هذه الشخصية ساهمت بالكثير في المزج الثقافي بين الجهتين”، والتعريف بالعادات والتقاليد لدى الأيغور، وهذا يعد أمراً مهماً في شينجيانغ التي تساوي مساحتها مساحة إيران، وتشترك بالحدود مع أكثر من ثماني دول.