نساء تتآمرن لمنع حرب طائفية وطفلة تحلم بركوب الدراجة و أفلام أخرى

elfilm.com-where-do-we-go-now-41217

أخترنا لكم خمسة أفلام، تلامس مشاكل المرأة، وتغوص بعمق في عالمها، وتجعلنا نعيد التفكير في بعض المفاهيم والأدوار المرتبطة بها. تتميز الافلام بالاداء الرائع لمجموعة من النساء اللواتي ينجحن بايصال الصورة الحقيقية لعالم النساء الغامض بقوالب دراميدية، تنجح في تحريك جميع المشاعر.

1- بلبل حيران  

مصر

تدور قصة الفيلم حول بلبل؛ شاب يبحث عن شريكة حياته، حيث يقع في الحب مع فتاتين، فيحتار بينهما. لا يعرف من منهما ستكون الشريكة المناسبة لحياته؛  فهو معجب بشخصية ياسمين الناجحة فى حياتها، ولكنه لا يحب الجانب القيادي من شخصيتها.  وهو معجب بطيبة هالة و هدوئها، ولكنه لا يعرف التعامل مع اتكاليتها وسلبيتها.  وهكذا يقع بلبل أسيرا بين خيارين: المرأة القوية و المرأة الضعيفة.

يتناول الفيلم المفاهيم التي يعتمد عليها الشباب العربي في اختيار شريكة حياتهم والصورة المثالية غير الموجودة لفتاة احلامهم بشكل كوميدي.

 

2- وجدة 

السعودية

تدور أحداث الفيلم حول وجدة، وهي طفلة سعودية. والدها موظف في شركة البترول، وهو غائب طيلة الوقت. ووالدتها موظفة، تعاني يومياً من سائقها الباكستاني. تحلم وجدة بامتلاك دراجة خضراء، كي تتسابق مع ابن جيرانها في شوارع “الحارة”،على الرغم من أن ركوب الدراجات محظور على الفتيات في السعودية.  مشكلتها بأنها لا تملك المال الكافي لشراء الدراجة، وتجد نفسها أمام سبيل وحيد لتحقيق حلمها وهو المشاركة في مسابقة لتحفيظ القرآن والفوز بها. هل تنجح؟

 الفيلم يظهر المشاكل التي تعاني منها المرأة في المجتمع  السعودي، وانعكاس التقاليد والقوانين عليها، من اللعب على الدراجة وقيادة المرأة السيارة وغيرها من الامور.

3- انفصال

إيران

يروي الفيلم قصة عائلة ايرانية تعيش في طهران، يختلف فيها الزوج نادر وزوجته سيمين بالاهتمامات والاولويات.  فالزوجة همها الوحيد هو السفر خارج ايران لتحقيق حياة افضل لابنتهم،  والزوج يرفض ذلك كونه يعتني بوالده الذي يقيم معهم والمصاب في  مرض الزهايمر.  فتطالب الزوجة بالطلاق عبرالمحكمة .  تتطور أحداث القصة بعد قدوم العاملة رضية وابنتها للعمل في منزلهم.  

يعكس الفيلم أثرالموروث الديني والاجتماعي والسياسي في ايران. كما يبين صعوبة العلاقات عندما تنعدم سبل وطرق التواصل ويكشف معاناة الأبناء في قضايا الطلاق.

4- هلأ لوين؟

لبنان

تروي  ندين لبكي قصة قرية بعيدة تتأثر فيها العلاقات بين السكان المسيحين والمسلمين بقصص العنف. فيستعد الرجال لحرب طائفية تهدد بالمزيد من سفك الدماء.  فتسلك النساء كل السبل الممكنة لمنع الحرب الطائفية بقالب دراميدي، يتواتر بين الضحك و البكاء. يظهر الفيلم صورة الامومه بأجل صفاتها ويظهر الممثلات بأداء رائع. يستحق المشاهدة.

5- سكر بنات  

لبنان

 يروي الفيلم قصة 4 فتيات يعملن في صالون تجميل في بيروت، كل فتاة تحمل سرها  الخاص. وخلال الفيلم تسعى كل فتاة لحل مشاكلها بقالب دراميدي. 

يتنوع الفيلم بشخصياته التي تمثل مراحل عمرية مختلفة. ويدخلنا الى عالم التفاصيل النسائية المسكونة بالهواجس والمخاوف والتابوهات والمشاعر غير المعلنة. وضعت مخرجة الفيلم، نادين لبكي، في دائرة الضور الدولي من خلال الفيلم، و لم تخيب الامال.