ما ينفعش. حان الوقت للقضاء على جريمة ختان الإناث

Screen Shot 2018-02-07 at 9.57.21 AM

إيمان زهير

تدخّل الإنسان في الطبيعة وشوّهها؛ قطّع الأشجار، وسبب أزمة الإحتباس الحراري، ولوّث وشوّه نقاءها بدخان مصانعهِ ومراكبه، ولم يكتفِ بتشويه ما حوله بل تفنن في تشويهِ نفسه وطبيعته، واخترع عاداتٍ شوّه فيها أعضاء الإناث التناسلية وأودى بحياتهن، خوفاً من أن تشعر برغبتها الطبيعية واللذة الحقيقية للجنس.

لكن بالطّبع العالم ما زال بخير، وهناكَ أناس يقدّرون الطبيعة والجمال والحياة أيضاً، لذا يُصادف اليوم السادس من فبراير اليوم العالمي لمناهضة تشويه الأعضاء التناسلية للإناث، والذي يعرف بالختان، 

حيث وصل عدد النساء والفتيات اللواتي تعرضن لتشويه أعضائهن التناسلية  إلى 200 مليون نسمة حول العالم، بحسب دراسة الأمم المتحدة. وتتركز ممارسة هذه الجريمة في 30 بلداً في افريقيا والشرق الأوسط، مثل السودان ومصر وجيبوتي واليمن والعراق، و تُجرى هذه الممارسة، في أغلب الأحيان، على فتيات تتراوح أعمارهن بين سن الرضاعة الى 15 سنة.

ختان الإناث

تُعرّف منظمة الصحة العالمية ختان الإناث أو تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية  على أنّه: جميع الممارسات التي تنطوي على إزالة الأعضاء التناسلية الخارجية بشكل جزئي أو تام، أو أتلافها، أو إلحاق أضرار بها عن قصد وبدواع لا تستهدف العلاجز

 لماذا يجب محاربته؟

للختان أضرار كبيرة على صحّة الأنثى، فهو يسبب مضاعفات فورية مثل الآلام المبرّحة، والنزيف الحاد، و انتفاخات الأنسجة التناسلية، يسبب أمراض مثل الكزاز و يسبب مشاكل في البول، ونظراً لحساسية هذه المنطقة يصعب التئام الجروح فيها وبالتالي إصابة النسيج التناسلي المحيط، ومن الممكن أن يسبب صدمة نفسية وجسدية تؤدي للوفاة.

ويؤدي أيضاً الى مضاعفات تُرافق الفتاة مدى حياتها،  كالمشاكل في البول ( احتباس البول، وعدوى المسالك البولية) و المشاكل المهبلية (الإفرازات، الحكة، التهاب المهبل البكتيري والالتهابات الأخرى)؛ومشاكل الدورة الشهرية (الحيض المؤلم، صعوبة في إخراج دم الحيض، وما إلى ذلك)؛ ندوب في الأنسجة ؛ المشاكل الجنسية (ألم أثناء الجماع، وانخفاض درجة الإشباع، وما إلى ذلك) ؛ ويزيد من خطر حدوث مضاعفات أثناء الولادة (الولادة المتعسرة، والنزيف المفرط، والولادات القيصرية، والحاجة إلى إنعاش الطفل، وما إلى ذلك) كما تؤدي إلى وفيات الأطفال حديثي الولادة. ويزيد الحاجة إلى الخضوع لعمليات جراحية في مراحل لاحقة. فلا بدّ، مثلاً، من فتح الفوهة المهبلية التي تم سدّها أو تضييقها اذا كان الختان من النوع الفرعوني  لتمكين المرأة من ممارسة الاتصال الجنسي أو الولادة.

#ما ينفعش

01_19

 في مصر قُتلت الطفلة بدور نتيجة جرعة زائدة من المخدّر أثناء جريمة الختان في عام 2007 . قامت الحكومة بسن قانون يجرم الختان في عام 2008 ولكن هذا لم يمنع وفاة  الطفلة سُهير ذات ال 13 ربيعاً في عام 2013 في محافظة الجيزة. في عام 2016 انتفض العالم لوفاة الطفلة ميار البالغة من العمر 17 عاما، بعد عملية ختان بمستشفى خاص أدى إلى إصابتها بنزيف حاد، مؤدياً الى هبوط في الدورة الدموية، ثم توفيت تاركة صدمة للعالم أجمع. وفي عام 
 عام 2017 تم قتل خمس طفلات لمصر بجريمة الختان. هذه القصص ما هي الا فتات، فبحسب تقرير المسح السكاني الأخير الصادر في نوفمبر/تشرين الثاني 2017، فإن نسبة الختان بين الإناث في مصر وصلت إلى 74.4% في مصر، وأن 82 % ممن يجرون هذه الجريمة هم من الأطباء.
 
 
وفي هذا الصدد، دشن مركز تدوين لدراسات النوع الاجتماعي، الأحد،  أولى حملاته لمناهضة ختان الاناث تضمنت حملة وهاشتاج تحت شعار(#ماينفعش) بالتوافق مع اليوم العالمي لمناهضة ختان الإناث 6 فبراير 2018 وتضمن: #ماينفعش #EndFGM #الختان_جريمة.
هل تنجح الحملة في خلق توعيه عن مدى إجرام عملية الختان؟ هل تنجح في تغيير نظرة المجتمع للمرأة على أنها مجرد أداة جنسية، يجب معاقبتها باستمرار منذ طفولتها لأنها خلقت أنثى؟ 

المرأة وممارسات الجمال المؤذية: كلّه من أجل عيون سي السيد

شذى الشيخ

لطالما استخدمت المجتمعات أداة “الجمال” كوسيلة لقمع  المرأة واضطهادها وحشر فكرها في زواية واحدة ضيقة؛ فتعريف الرجال للجمال في مجتمعٍ ما، يُصبِح مرجع النساء الصحيح للجمال في ذلك المجتمع، وبناء على ذلك فإننا نجد المرأة – بعد غسل دماغها بالعادات والتقاليد والأعراف-  تقوم بإعادة تشكيل شخصيتها وجسدها معاً  وإعادة هذه العادات و التقاليد على بناتها و حفيداتها، وذلك حتى تصبح إمرأة كاملة و”جميلة” بنظر مجتمعها، الأمر الذي سيزيد بالتأكيد من فرص زواجها

ولا تقتصر هذه الممارسات الخطرة والمؤذية على مجتمعٍ دون الآخر، إلّا أن شدّة خطورتها تزيد في المجتمعات الذكورية أكثر منها في المجتمعات التي لجمت فيها الحركة النسوية لسان الذكورية إلى حدٍ كبيرة.

وتعد هذه الممارسات تجسيداً حقيقياً للفكرة الذكورية التي تجعل من مرأة أداة جنسية وظيفتها الوحيدة إسعاد الرجل وحواسه، وبالتالي تصبح المرأة عبارة عن كائن مُذعن ومنصاع لرغبات الرجل وشهوانيته فقط لا غير.

1- الإطعام القسري – موريتانيا

Forcefeeding in Mauritania

المصدر: Oai 13

تمارس النساء في قبائل الطوارق عامةً وفي موريتانيا خاصةً عادة الإطعام القسرن لهن ولبناتهن وذلك لأن الرجال الموريتانيين يحبون النساء السمينات.

وتقوم الأمهات عادة بإجبار فتياتهن على شرب الكثير من الحليب وأكل نبتة الدخن التي تطبخ مع كميات كبيرة من الزبدة. كما ان بعضهن يلجأن لأخذ الهرومونات التي يتم إطعامها للحيوانات للزيادة من وزنها.

ويُعدّ الإطعام القسري وسيلةً لإظهار الوضع المادي للعائلة، فالرجال في تلك المناطق يفضلون الزواج من البنات الممتلئات والغنيات.

ويؤدي الإطعام القسري إلى الموت في بعض الحالات التي لا يستطيع فيها جسم الفتاة تحمل الحمية الغذائية المتخمة بالسعرات الحرارية العالية. كما أن هذه الممارسة تؤدي إلى مشاكل عديدة وخطيرة في عضلة القلب التي تُجهدها السمنة.

2- ارتداء حلقات لتطويل الرقبة – تايلاند

TJU-Long-Necks-final-2.Still002

المصدر: Google Images

تقوم النساء في بعض القبائل في تايلاند بارتداء عدداً هائل من الحلقات المعدنية بهدف تطويل رقباتهن، فطول الرقبة في تايلاند يمثل معياراً أساسياً لجمال المرأة.

وبالتالي نرى الفتيات منذ الصغر يلبسن حلقاتٍ يزيد عددها بزيادة عمرهن، وذلك حتى يستطعن فيما بعد إثارة إعجاب الرجال وبالتالي زيادة فرصهن بالزواج.

وتعد هذه الممارسة من إحدى الممارسات الخطيرة التي يجب حظرها وذلك لأن تُضعف عظام الرقبة وتعرضها لخطر الكسر والموت في لحظة إزالة الحلقات.

3- تفلج الاسنان – شبه الجزيرة العربية (قديماً)

Sunglass Hut Times Square Opening Hosted by Georgia May Jagger

المصدر: Reddit

كانت النساء قديماً في الجزيرة العربية تقوم بتفليج أسنانهن، أي بمعنى آخر، بخلق فراغ بين السنيين الأماميين وذلك لأن الرجال في الجزيرة العربية كانوا يعتبرون هذا الفراغ علامةً من علامة الجمال في المرأة.

وكان الشعراء قديماً يتغنون بفلجة الأسنان هذه كما أن الناس تعتبرها حتى يومنا هذا مصدراً لجلب الحظ، الأمر الذي كان يدفع النساء في تلك المنطقة إلى القيام ببرد أسنانهن حتى يصبح بينهن فراغاً واضحاً.

4- وشم الوجه – بلاد الشام والمغرب العربي

tumblr_m5y2f2NEDK1rwyz4no1_1280

المصدر: Pulitzer Center

كان وشم الوجه سابقاً، وبسابقاً أعني منذ قرنٍ فقط، يُعدّ إحدى علامات الجمال لدى المرأة، لذلك كانت تقوم جداتنا بوشمٍ رسوماتٍ معينة على جبينهن وخدودهن وذقنهن.

والمشكلة التي كانت تكمن بممارسة هذه العادة قديماً، هو أن النساء في تلك الفترة لم يكن تمتلكن أي أداواتٍ تقيهن من الأمراض والجراثيم التي تنتقل عن طريق رسم الوشوم بنفس الأداة.

5- ندوب الجسم – أثيوبيا

Tribal_crocodile_scarification_Sepik_River_Papua_New_Guinea

المصدر: Cvltnation

تقوم النساء بأثيوبيا بشرط اجسامهن بغاية “تزيينها” بالندوب التي يعتبرها الرجال الأثيوبيين مثيراً جنسياً لهم. ولا تتوانى النساء في أثيوبيا عن شرط وجوههن وصدورهن وكل ذلك في سبيل إرضاء “أخينا بالله” الرجل وإثارة إعجابه.

6- ختان البنات – سودان ومصر

#EndFGM campaign - video

المصدر: The Guardian

على الرغم من الحملات الإنسانية والنسوية التي يقودها المجتمع الدولي ضد عادة ختان البنات إلّا أن هذه العادة لا تزال تمارس إلى يومنا هذا في مصر والسودان والصومال بصورة كبيرة جداً، فعدد الفتيات اللواتي يتعرضن لتشويه أعضائهن التناسلية يتراوح بين 100 و140 مليون فتاة سنويّاً. 

ويقوم أهل الأباء في هذه الدول بتشويه الأعضاء التناسلية لبناتهن وذلك لضمان عذرية الفتاة عن طريق كبح رغبتها الجنسية، وبالتالي فإن الفتاة المختونة تتزوج بسرعة لأن الرجال العرب يفضلن الفتاة العذراء.  

في شهر التوعية ضد جميع أشكال العنف، أين تقف الدول العربية؟

تبدأ هذا الشهر فترة مناهضة جميع أشكال العنف ضد المرأة. وهو أمر تعترف به العديد من المؤسسات المدنية العالمية. ولعل العنف الجنسي هو من أنواع العنف التي لا نذكرها أبدأ في منطقتنا،  بالرغم من كثرته وكثرة من يعانون منه. ولا استغراب فالعنف الجنسي يكثر في المناطق التي تعاني من توترات أمنية (هل تحضر جملة التوترات الأمنية خريطة العالم العربي إلى بالكم؟)ـ حيث يترافق القمع وحب التملك والسيطرة مع العنف. في العديد من البلاد العربية التي تعاني من توترات أمنية، أغلب من يحمل السلاح هم الذكور، و في الدول التي تتمتع بالاستقرار (المتوتر)، هناك عدو أخر وهي العادات والتقاليد البالية، التي تجعل من الذكر الآمر الناهي و تجعل من الأنثى أداة مستملكة لا يوجد لها قرار التحكم في أي شيء وخاصة جسمها.

الانتهاكات الجنسية

من المعروف أن أثر الانتهاكات الجنسية يتعدى الجسد، ليؤثر على نفسية الضحية ومستوى أدائها الاجتماعي، وذلك لارتباطها بمعتقدات اجتماعية تُرسخ أفكار سلبية تمنع الضحايا أحياناً من التكلم والبحث عن مساعدة خوفاً من الفضيحة أو كلام الناس.   ولكن ليس هذه السبب الرئيسي الذي يحرك البعض للعمل في التوعية؛ مؤخراً أصبحت الاعتداءات الجنسية مثل الاغتصاب سلاح فتاك في يد المعتدي، يتيح له التحكم في المرأة كالدمية.  أما بالنسبة  للقوانين المتعلقة بهذه الانتهاكات الجنسية في الوطن العربي، فهي ليست غير عادلة ومجحفة بحق الضحايا وحسب،  بل هي تحفز الجاني بالاستمرار بفعلها، بطريقة أو بأخرى.  تقول الأمم المتحدة

[quote] “إن العنف الجنسي أداة تستخدمها الجماعات المتطرفة  لتجنيد مقاتلين وترويع السكان وتغيير التركيبة السكانية وجني المال وتغيير العقيدة الدينية عبر الزواج”.[/quote]

وفي هذه المناسبة، نتساءل أين يقع الوطن العربي في هذه الإنتهاكات الجنسية؟

 

ختان الإناث

Web

يعتبر الختان أحد الطقوس الثقافية  في بعض الدول العربية والأفريقية، حيث تتضمن هذه الطقوس تشويه أو إزالة جزئية / كلية للأعضاء التناسلية الأنثوية دون وجود سبب طبي يتطلب ذلك.  أما عن الاحصائيات، فقد احتلت النساء الافريقيات والشرق اوسطيات المرتبة الاولى في  قائمة النساء اللاتي يتعرضن لظاهرة الختان، حيث أشار التقرير الذي أصدرته اليونيسيف  أن 130 مليون أمرأة في الدول العربية والافريقية من إجمالي 200 مليون أمراة على المستوي العالم قد تعرضن للختان في مرحلة عمرية تتراوح ما بين 15 و49 عاماً.

أما  النسب الخاصة بممارسة ختان الإناث في العالم العربي (النساء بين 15 و49 عاماً)، تتصدرها الصومال بنسبة 98%، يلها جيبوتي 95%، ثم مصر بواقع 91%، السودان: 88%، موريتانيا: 69%، اليمن: 19%، العراق: 8%. 
 

زواج القاصرات

Web

هل تعلمون أن  فتاة من أصل سبع فتيات عربيات  تتزوج قبل بلوغها اعمر الـ18  بحسب صندوق الأمم المتحدة للسكان (2012)؟  نعم هذا الرقم صحيح، تعاني الفتيات في جميع الدول العربية من الإجبار على الزواج في سن مبكرة تصل في بعض الحالات إلى أقل من عشر سنوات، بالرغم من تحديد سن الزواج ب 18 عام في بعض الدول مثل المصر والمغرب، إلا ان العادات والتقاليد تربط سن الزواج بالبلوغ.  

تشير الدراسات إلى أن  8 فتيات قاصرات يمتن يومياً في اليمن بسبب الزواج المبكر.  وبحسب منظمة “غيرلز نوت برايدس” (فتيات لا زوجات) وُجد أن 15 مليون فتاة في العالم يتزوجن قبل سن ال18 أي بمعدل 28 فتاة في الساعة،  وتؤكد المنظمة نفسها أنه إذا لم يتم التحرك الآن فإن عدد الفتيات القاصرات اللواتي سيتم تزويجهن بحلول العام 2050 سيبلغ 1,2 مليار فتاة، إن لم يوضع حدا لهذا الموضوع.

الإغتصاب

Web

لطالما كان الإغتصاب آفة خطيرة يعاني منها المجتمع، وخاصة أنه استخدم على مر التاريخ كأداة حربية، لأثرها الكبير في تهجير أو إخضاع مجموعات سكانية كبيرة. عادت موضة الإغتصاب في الوقت الحالي، ولعل آخر حوادث كانت تعرض الأزيديات في العراق للإغتصاب من قبل مقاتلي داعش.  حيث يعيش الآن حوالي 1500 شخص في العراق وسوريا في ظل العبودية الجنسية على يد داعش

للأسف معظم تشريعات الدول العربية تشجع على الاغتصاب قبل أن تعاقبه، وذلك بإسقاط العقوبات على الرجل إن تزوج الضحية باعتبار الزواج نوع من أنواع التعويض. أما القوانين الباقية فتقوم بمعاقبة الضحية الأنثى وليس الجاني باعتبارها زانية. بالنسبة للقوانين فكانت القوانين في قطر أفضلها في العالم العربي، حيث لم يتضمن قانونها أي نص يعفي المتهم من العقوبة في حال تزوج من ضحيته. ثم تأتي مصر والمغرب  الذي قامتا بإلغاء المواد التي تسقط العقوبة على الجاني إن تزوج ضحيته في عام 1999 و2014 على الترتيب. ثم يأتي الأردن ولبنان والجزائر وليبيا، تونس البحرين، سوريا والعراق، وتونس التي تتضمن قوانينهم مواد توقف ملاحقة المعتدي في حالة تزوج من الضحية. لياتي بعدها كل من سودان وموريتانيا واليمن؛ والتي  تعرض الأنثى لخطر المحاكمة بتهمة الزنا إن لم تُثبت واقعة الإغتصاب. أما القانون الفائز بجائزة المضحك المبكي فهو  قانون اغتصاب الصومال الذي يجبر الضحية على أن تدفع ثمن وجبات الطعام التي يتناولها مغتصبها في السجن.

التحرش الجنسي

Web

احتلت مصر المركز الأول في الدول العربية في موضوع التحرش، حيث اظهرت الدراسات أن 99% من النساء المصريّات قد تعرضن في احدى مراحل حياتهن لنوع من أنواع التحرش.  والوضع ليس بالأفضل في السعودية حيث يفرض لبس النقاب على النساء، لتكشف الدراسات أن  نسبة التحرش في السعودية تخطت نسب التحرش التي سجلتها دول غربية منها الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا والسويد وبقية الدول الأوروبية، وهذا ما يثبت أن سلوك التحرش لا يعتمد على سن الضحية وملابسها كما يعتقد 59% من العرب -حسب برنامج اسأل العرب-.   

فلاشباك: عروس مصابة بمتلازمة داون تتزوج بدون عريس، انقلاب في تركيا ومظاهرات نسائية في أمريكا وغيرها

1. النائبة المصرية منى منير تدين النائب الطحاوي بسبب شرعية الختان برأيه

النائب المصرية منى منير. المصدر: مصر

أدانت النائبة منى منير، عضو مجلس النواب وعضو الصحة أحمد الطحاوي، بسبب تصريحاته فيما يخص ختان البنات، والتي قال فيها إن ترك الأنثى بلا ختان أمر غير صحيح لأنها تكوم عرضة للإثارة الجنسية. (لرأيها أهمية أكبر من تعليق جاهل لنائب صحة متأثر في المجتمع الذكوري.)

2. عائلة فلسطينية تقيم حفل زفاف لابنتهم المصابة بمتلازمة داون بدون وجود عريس لإسعادها

صفاء بإحدى اللقاءات التلفزيونية. المصدر: بلدتنا

قامت عائلة فلسطينية بعمل طقوس العرس على مدار يومين لابنتهم صفاء المصابة بمتلازمة داون، لتحقيق حلمها بأن تلبس فستان العرس في يوم من الأيام. حيث قامت عائلة صفاء أبو رعد، بالاحتفال مع  العائلة والأصدقاء بمنطقة أم الفحم، بابنتهم يوم ميلادها على طريقتهم.  (ببساطة هذا هو حب الحياة) 

3. اعتذار النائب المصري أحمد الطحاوي عن تصريحاته حول الختان بعد مهاجمته إعلاميا

أحمد الطحاوي. المصدر: مصراوي

أعتذر النائب المصري أحمد الطحاوي، عن تصريحاته التي أدلى  بها حول ختان الإناث والتي تلخصت بأن ترك الأنثى بدون ختان يجعلها عرضة للإثارة الجنسية. وهو الأمر الذي عرضه لمواجهات حقوقية كثيرة وإدانات قانونية من زملائه. اعتذر النائب وقلب رأيه تماماً في أحد تصريحاته، حيث قام بتغليط ممارسة الختان. (نتمنى أن يكون قد تأثر بحقيقية بالآراء التي واجهته، وأن لا يكون الاعتذار والتراجع خوفاً من النقد فقط). 

4. قتل النجمة الباكستانية قنديل بلوشي على يد شقيقها بداعي الشرف

blaoch-qandeel.jpg

كيم كارديشان باكستان، قنديل بلوشي. المصدر: independent

تم قتل النجمة  الباكستانية “قنديل بلوشي” على يد شقيقها الأصغر تحت اسم الشرف. كانت قنديل معروفة  بنشرها اصورها وارائها بكل جرأة، رغماً عن كل القواعد المجتمعية التي كانت تحدها.  مما أدى إلى في النهاية إلى قتلها خنقاً. (إلى متى ستقتل النساء وتقمع ارائهن وحياتهن؟)

5. انقلاب عسكري في تركيا دام لمدة ساعات 

APTOPIX Turkey Military Coup

نساء اجتمعن ليرددن شعارات رافضة للانقلاب العسكري في ساحة تقسيم، اسطنبول. السبت 16 تموز 2016. المصدر: اسشيوتد برس

قامت مجموعة من العسكريين الأتراك بالإنقلاب على نظام الحكم، حيث سيطر العسكر على المطار والوسائل الإعلامية؛ ما أدى إلى نزول الشعب إلى الشوارع رافضين هذا الانقلاب من أجل بلادهم. وقد سجلت المظاهرات ضد الإنقلاب حضور نسوي قوي، لتمر ساعات وينتهي الإنقلاب.

6. 100 امريكية تتظاهرن عاريات ضد ترشيح ترامب Cleveland prepares for the Republican National Convention (RNC)

مجموعة من الشابات المتاظهرات. المصدر: 20 min

قامت مئة امرأة عارية بتنظيم جلسة تصوير بالقرب من مقر المؤتمر العام للحزب الجمهوري الامريكي، رفضاً لمواقف الحزب. حيث قامت النساء المشاركات في هذه الجلسة بحمل مرايا كبيرة مستديرة موجهة نحو القاعة التي سيعقد فيها الحزب الجمهوري، اعتراضاً على ترشيح رونالد ترامب بسبب أرائه المناهضة والمسيئة للمرأة.