كل عام وأنت بخير فيروز

10255665_691982890921479_4793798112490351738_n

شذى الشيخ

فيروز هي اللي اختصرت كل المشاعر المعقدة اللي بحسها الواحد،  بآه واحدة كسرت فيها كل قوة عمِّرها، وبوردة خبتها بكتابها، وزرعتها ع مخدتها، بأمل موجود، ومش لازم يكون موجود، بقصة صغيرة كتير وبشعة كتير، بطيارة ورق رجعتها بنت بتلعب ع سطح الجيران.

فيروز اللي روتلنا حكاية الحرب الأهلية بشادي، وخلّدت قصة الفدائين التلاتة بوحدن بيبقوا، وغنت بيروت والقدس ودمشق وكل الوطن العربي. 

فيروز رسمت حب الوطن بسنابل وشهدا وحمام، وحكت قصة بداية حبنا إله ونهايته من اليوم اللي تكوّن فيه الموج، لليوم اللي بيعتق فيه الغيم. 

فيروز القوة والضعف اللي بحسه الإنسان، فيروز الوطن والمقاومة.  فيروز القنديل اللي رح يضل يضوّي أيامنا من هون لتوقف الأيام. 

كل سنة وأنت سالمة.

عكس التيار: صباح فيروز

Web

شذى الشيخ

قد نكون كعرب الشعب الوحيد في العالم الذي يُجمِع على الاستماع لمغنٍ واحد في الصباح الباكر، الأمر الذي يجعلنا جميعاً مدينين للبنان لمنحنا كُلّنا نعمة فيروز وصوتها.

 فيروز هي التي لولا قدرات صوتها على تلطيف أخبار الجرائد لأصيب ذلك الرجل المدمن على قرأتها صباحاً على شرفة منزله في القدس أو دمشق أو القاهرة بأزمةٍ قلبية. فيروز هي التي بوسطتها وحب الذي يكبر البحر، لأصبحت طريق الجامعة بالنسبة للطلاب طريقاً لا ينتهي. فيروز هي التي تُوسِع صدرنا بأغانيها حتى عندما يضيق خلقها من الجو العصبي.

وليست فيروز كغيرها، فهي من غنّت للوطن لا للحكومات، وهي من غنّت للشعب لا للقيادات، وهي من غنّت للسلام ولكن لم تتوانى عن رثاء الفدائيين والمقاومين، وهي من جعلتنا ندرك بأن الكلام البسيط هو الأقدر على التعبير عن حالنا كوطنيين وعاشقين وفقراء أو حتى مجرد زهرة من زهور تشرين.

فيروز جعلت من ذلك “البيت صغير في كندا” ملجأ العرب جميعاً، وأصبحنا كلنا نبحث معها عن شادي الذي أضاعته الحرب الأهلية، وكانت جملتها “بحبك ما بعرف هنّ قالولي” جاوبنا المعتمد لسؤال الناس عن حبنا للبلاد على الرغم من خرابها وقسوتها.

وكأن القدر أرد تخفيف قُبح عالمنا الحقيقي عنّا فأرسال لنا فيروز لتخلق لنا عالماً مثالياً على الرغم من أن فيه حبيباً “أساسياً” صار عنده ولاد، وعلى الرغم من أن فيه مرسالاً لم يعد يُرد عليه بمرسالين، وعلى الرغم من تعب ديبه الذي لم تتوقف صراخته أملاً في عودة من كانوا مثل زهر البيلسان.

عالم فيروز مثالي لأنه مليئٌ بالبوسطات التي لا يسأل فيها الشفير عن أجرة الركاب، والفتيات اللواتي يرين في الحبِّ وعتاب الحبيب حقّاً، وبذلك الطاحون الذي يلعب حوله الجميع كباراً وصغاراً، وببلدٍ “صغيِّر”، نرى في كرامته ومحبته غضب.

1- إيه في أمل 

2- سهر الليالي 

3-عودك رنّان

4- تعا ولا تيجي

5- يا جبل اللي بعيد
 

عكس التيار: ع هدير البوسطة

Web

شذى الشيخ

ما أجملها أيام الجمعة التي تكتظ فيها شوارع المدن العربية بالسيارات والعائلات التي تخرج من بيوتها لتحتفل بالربيع وبتحسن الجو، لتتمتع أخيراً بأجواء الشوي و”الهشّ والنشّ” وذلك بعد أن تسبب شتاء العام هذا بحبس الجميع داخل بيوتهم.

ولكن الرحلات في العالم العربي لها جوّها الخاص، الذي يبدأ عادةً بتوتر الأم والأب ونرفزتهم وهم يحضرون لوازم الرحلة، فبدلاً من الاسترخاء وأخذ مهلهم في تحضير أنفسهم، تراهم يستعجلون هذا ويصرخون على ذلك ويلومون بعضهم البعض على نسيان الشاي أو الفحم.

لذلك قررت لنهاية الأسبوع هذه، اقتراح بعض الأغاني البديلة لفرفشة الوالدين في السيارة وذلك حال انطلاقكم كعائلة واحدة للاحتفال بالربيع وبأجوائه بعيداً عن أجواء النرفزة والنكد

1- فيروز – ع هدير البوسطة

2- رشا رزق – البلبل ناغي غضن الفل

3- دلال أبو آمنة – فلكلور فلسطيني

4- رشيد طه – يا رايح وين مسافر

5- ريما خشيش – أنا هنا يا ابن الحلال

عكس التيار: كل عام و كل الأمهات بخير

شذى الشيخ 

Web

على الرغم من أن موعد عيد الأم يختلف باختلاف الموقع الجغرافي للشعوب، إلّا أنه يبقى عيداً عالمياً يحتفل فيه الجميع تكريماً للمرأة العظيمة التي كانت سبباً في وجودهم، والتي كرّست جزءاً كبيراً من صحتها النفسية والجسدية ومن مدخراتها المالية من أجل تربية أولادها وتوفير كل ما يحتاجونه لهم.

لا يختلف اثنان على قيمة الأم في العائلة وعن أهمية دورها في لم شمل أولادها وحتى أولاد أولادها، فكل من يمتلك أماً أو جدة، يعترف بأنهما سبب تجمّع العائلة مع بعضها البعض كل أسبوع، فهي الحضن الدافئ الي يلجأ إليه الكبير قبل الصغير، وهي الوحيدة المستعدة للتضحية من أجل سعادة أولادها ولو كان ذلك على حساب سعادتها هي.

وإن كان هناك نعمة واحدة يجب على الفرد حمدالله عليها ليلاً وصبحاً، فهي ستكون بكل تأكيد نعمة الأم، سواء كانت أماً، جدةً أو حتى مربيةً.

1- شادية – ماما يا حلوة

2-دريد لحّام – يامو

3- فيروز – أمي يا ملاكي

4- وردة الجزائرية – كل سنة وانت طيبة يا مامتي

5- مارسيل خليفة – أحن إلى خبز أمي

عكس التيار: فن الحياة

maxresdefault

دينا الوديدي

شذى الشيخ

على الرغم من الأوضاع المتردية التي يشهدها العالم على كافة الأصعدة، وعلى الرغم من إيماني العميق بأن “المصايب السودة” التي يعرفها وضع المرأة الحالي حول العالم لا تستحق أبداً أن يحتفل بها أي شخص عاقل، إلّا أنني من اولئك الذي يتبعون مبدأ نكِّد على من ينكِّد عليك بأن تفرح وترقص لوحدك.

فالتعامل مع الحياة فن ووسيلة فعّالة لمقاومة الظلم الواقع علينا بسببها، لذلك قاومن بفنكن وبصوتكن وبشخصياتكن على اختلافها، ولا تجعلن من القمع أسلوب حياة؛ فأسوأ ظلمٍ يتعرض له الإنسان هو الظلم الذي يوقعه الشخص على نفسه.

ولعطلة نهاية الأسبوع هذه، اخترت لكنّ هذه الأغاني لتفرفشن وتعشن حياتكن ولو لدقائق معدودة:

فيروز – مش فارقة معاي

زياد الرحباني – عايشة وحدا بلاك

دينا الوديدي – غنّي يا بنت

جوليا بطرس – أنا بتنفس حرّية

رشا رزق – سكر بنات

عكس التيار: أغاني عيد الميلاد المجيد

Print

إعداد شذى الشيخ

لحسن حظنا أن السنة تُختتم دائماً بموسم الأعياد الذي يحتفي بمولد سيدنا المسيح. فهذا الموسم بكل أضوائه وموسيقاه وزينته يقوم بإعطاء الجميع فرصةً للاستراحة والتعافي من جميع أحداث السنة.

والسنة تحديداً، سنة 2015 لم “تُقصِّر” أبداً، فقد كانت هذه السنة عبارة عن عنوان للجنون المطلق. فمن سقوط الطائرات، إلى الهجمات الإرهابية، إلى أزمة اللاجئين، إلى الانتهاكات الإسرائيلية. لم يهدأ العالم أجمع ولو للحظة خلال هذا العام، لهذا أتمنى من كل قلبي أن يحمل عيد الميلاد المجيد هذا العام السلام والفرح والفرج والقليل من الإنسانية لكل من يسكن على هذه الكرة الأرضية.

ولموسم عيد الميلاد المجيد هذا العام، اخترت لكم خمسة أغاني تحتفي بالعيد وبأصحابه كما يجب، وكل عام والأمة العربية والعالم أجمع بخير:

1- ليلة عيد ليلة عيد الليلة ليلة عيد

2- ضوي بليلة سعيدة

3- الشجرة الخضرة

4- روح زورهن ببيتهن

5- رجعت أيام الميلاد
 

الشرشوح حسن صبرا.. يتشرشح من معجبين فيروز

Print

رحمة المغربي

أعترف أنني لم أسمع يوماً بمجلة لبنانية اسمها “الشراع”، لكن من الواضح أنها من المجلات الصفراء تفتقر إلى المعاير الأساسية للمهنية الصحفيّة والإنسانية.  فأنا لم أجد طريقة للشهرة مثيرة للشفقة أكثر من تلك التي استخدمها رئيس تحرير الشراع اللبنانيّة حسن صبرا، لبناء شهرته على ظهرمحاولة خلق فضيحة للسيدة فيروز.  حيث كتب رئيس تحرير المجلة مقالاً بعنوان“ما لا تعرفونه عن سفيرة لبنان إلى النجوم: فيروز عدوة الناس، وعاشقة المال والويسكي، ومتآمرة مع الأسد”.

حقاً! كيف استطاع تأليف مثل هذا  العنوان الفضائحي “المش معروف لمين”؟ لا يعقل وصف من قامت بتجميع الناس من جميع المذاهب والأطياف بعدوة الناس، ولا يعقل وصف من قامت بإسكار الناس فكرياً بإبداعاتها الفنيّة بعاشقة الويسكي.  وإن كانت عاشقة للويسكي، ما فائدة هذه المعلومة؟! كيف تؤثر على حياتنا وعلى أذواقنا؟

مقال صبرا الذي لم يناقش فن فيروز،  بل ركز على حياتها الشخصية -التي ليست من شأن أحد- إذ تطرق إلى وضعها المالي، فوصفها بعاشقة المال، وأنها لم تفعل خيراً لأحد بالرغم من جنيها المال الكثير.  ولم يكتفِ بذلك بل قام بإقاحمها بالسياسة اللبنانية السوريّة ووصفها  بالمتآمرة مع نظام الأسد.

img_4382

غلاف مجلة الشراع، المصدر: مجلة الفن

أشعل هذا المقال التافه مواقع التواصل الإجتماعي، حيث إنتشرت على صفحات “الفيسبوك” حملة للتضامن مع السيدة فيروز تحت إسم “مع فيروز ضد مجلّة الشراع“. طالبت الحملة من حسن بالإعتذار من السيدة فيروز وجمهورها بعد الاساءة لهم ، كما وطالبت الحملة الضغط بكل الطرق لسحب العدد من المكتبات.   كما غرّد الكثير من معجبين فيروز على موقع “تويتر” مهاجمين حسن صبرا  بأشد العبارات على هاشتاج #الشرشوح_حسن_صبرا

أخر ما نحتاجه اليوم في العالم العربي المتعطش للثقافة والرموز الإيجابية  هو “شرشوح” أخر يعمل على محاولة  لتحطيم صورة أحد رموز الأغنية العربية، امرأة عشقناها و تربينا على صوتها الجميل.

عكس التيار: زغرتي يا انشراح علّي عدّا وعلّي راح

44f648a942c9528c0d21193246b23e91

المصدر: Pinterest

بقلم شذى الشيخ

ها قد انتهت أيام القضاء على العنف ضد المرأة الستة عشر، وبعد رؤيتي للحملات الكبيرة التي قامت بها عدّة جهات للحديث عن هذا الموضوع وتوعية الناس بشأنه، بدأ الأمل يكبر بداخلي وبدأت أشعر بأن الناس أصبحت الآن تدرك بأن العنف لا يقتصر فقط على ضرب المرأة وإهانتها جسديّاً، وأن للعنف أشكالاً كثيراً: جسدية ونفسية ومالية وقانونية وغيرها الكثير.

وبعد أن قامت الحملات وتعليقات الناس عليها بإعطائي جرعة أمل خفيفة لطيفة، شعرت بأن عليّ الاحتفال بهذه الأيام الستة عشر وبالتوعية التي قام بنشرها العديد من الأشخاص والجهات، لذلك ولنهاية عطلة الأسبوع هذه، اخترت لكم خمسة أغاني “فرايحية” ستجعلكم بالتأكيد تعيشون اللحظة وتفرحوا بها:

1- فيروز – سهر الليالي

2- دينا الوديدي – غنّي يا بنت

3- ياسمين حمدان – السح دح امبو

4- مشروع ليلى – إم بمبللح

5- تانيا صالح – حشيشة قلبي

عكس التيار: قصة حب وانتهت

Print

من الطبيعي أن يمرّ كل أحدٍّ منّا بمرحلة يعيش خلالها قصة حبٍّ بكل صدقٍ واحساس، ولكن من الطبيعي أيضاً أن يأتي يوم وتنتهي هذه القصة لأي سبب من الأسباب، فالانسان كائن معقّد لذلك فإن قرارته التي اتخذها في وقتٍ ما من حياته قد تتغير في وقتٍ آخر.

عندما يدخل المرء في علاقة عاطفية مع شخصٍ ما، فإن تفكيره العاطفي يغلب على كل شيء، ولذلك فإنه لا يفكر بأن نسبة نجاح هذه العلاقة هي 50% لا اكثر مهما بلغ الحب بين الطرفين، ولهذا نرى حالات الاكتئاب والانهيار التي يدخل فيها الحبيبين بعد انفصالهما وتركهما لبعضها البعض.

وفي هذه المرحلة وهي مرحلة ما بعد الانفصال ينقسم الناس إلى نوعين: نوعٌ يفضل كبت مشاعره والتظاهر بأنه بخير ونوعٌ آخر يفضفض لأصدقائه ويبكي ويشعر بكل ثانية بضعفه.

الضعف والحزن على الرغم من قسوتهما وبشاعتهما إلّا أنهما قادرين على جعلنا نواجه أخطائنا وأنفسنا بطريقة صريحة ومباشرة والأهم من ذلك أنه لولا الضعف والحزن، لم ولن نستطيع في يومٍ ما معرفة معنى الفرح والقوة وتقديرهما ومحاولة الحفاظ عليهما.

ولهذا إن كنتِ تمرين بهذه الفترة، فابكِ واسمحي لنفسكِ بالشعور بالحزن والضعف، ولكن اجعلي من الفضفضة والتخلص من الألم والمشاعر السلبية السبب في قيامك بكل هذا، فمن يحبك ويريدك لن يتخلّى عنكِ في يومٍ من الأيام ومن لا يريدك سيجد أي عذرٍ ليبتعد عنك، ولكن الشخص الوحيد الذي سيبقى يرافقك للأبد هو إنتِ، لذلك قرري ما إذا كنتِ تريدين أن تجعلي من نفسك إنساناً حزيناً كئيباً أو إنساناً رائعاً وقويّاً لا يخجل من إظهار حزنه وألمه إذا لزم الأمر، فلا تكوني مع الشخص الذي يشعرك بالسعادة، كوني أنتِ الشخص الذي يشعرك بالسعادة.

وحتى أسهّل عليك عملية التخلص من الألم والمشاعر السلبية، اخترت لك قائمة بالأغاني التي ستساعدك بالتأكيد على التنفيس عن غضبك وحزنك.

1- معلومات أكيدة

2- فيروز – قصة صغيرة كتير

3- حرقة كرت – كيفك إنت وApologize

4- آخر زفير – لحن حزين

5- رم طارق الناصر – روحي يا روحي

6- زمن – بطلتي إلي

7- شادي زقطان – بشوفك في البلد

عكس التيار: أغاني الخريف

بقلم شذى الشيخ

يمكنني القول بكل ثقة بأن فصل الخريف هو الفصل الوحيد الذي يُحسُّ فيه المرء بقدرته على التأمل بالحياة من حوله. فجميعنا نعلم بأن فصل الخريف هو اكثر الفصول سلمية ولطافةً مع الجنس البشري، ففي الوقت الذي يخنق الربيع الناس بسبب الحساسية التي ترافقه، وفي الوقت الذي يُسّلطُ فيه الصيف أشعة شمسه وأزمة شوارعه علينا، يأتي الخريف ليمنحنا استراحةً قصيرةً وجميلةً ومليئةً بأوراق الشجر الحمراء والصفراء، قبل ان يأتي الشتاء ويجعلنا نتجمّد من البرد ونبتّلُّ من رأسنا إلى أخمص قدمينا.

وبمناسبة دخولنا في هذا الفصل الجميل والهادىء، اخترت لكم هذه الأغاني لاستمتاع بها وأنتم تتمتعون بسلميّة الخريف ورقَّتِه.

1- فيروز – بذكر بالخريف

 2- علاء وردي وأنجي عبيد – في شي مكان 

 3- هبة طوجي – لا بداية ولا نهاية

4- سناء موسى – وعيونها

 5- رشا رزق وزياد رحباني – بلا ولا شي